روابط للدخول

قراءة في صحف عربية


قالت صحيفة البيان الاماراتية ان اكثر من 100 شخصية سياسية عراقية اجتمعوا في العاصمة الأردنية عمّان لمناقشة موضوع مطالبة الولايات المتحدة والدول المتحالفة معها بدفع تعويضات للعراق على احتلالها له.

وفي تصريحات صحفية اعتبر السياسي حسين الفلوجي هذا الاجتماع، أول اجتماع قانوني واقتصادي يناقش ملف التعويضات العراقية ويشارك فيه متخصصون في القانون الدولي وحقوق الإنسان. واشار الفلوجي الى امكانية أن يخرج الاجتماع بقرارات ضاغطة وملزمة للحكومة العراقية بمطالبة أميركا والدول المتحالفة معها بدفع تعويضات للعراق، نتيجة ما اقترفته قوات هذه الدول من أخطاء بحق العراق وشعبه.

وكتبت صحيفة القبس الكويتية ان قضية كهرباء البصرة تستأثر بعناية خاصة من المسؤولين في الحكومة المركزية والمحلية على حد سواء، لتعتقد الصحيفة ان المحرك لذلك هو الخشية من تجدد أعمال العنف والشغب، اذ ان شرارة كل تظاهرة تخرج بسبب قلة تزويد سكان البصرة بحصتهم من الكهرباء، لذا فالأنظار تتجه باتجاه سد العجز، ومنح المدينة ساعات تجهيز أكثر بسبب جوها الرطب، وارتفاع درجات الحرارة فيها أكثر من المعدل في الأشهر القادمة.

ونسبت القبس الى خبراء وسياسيين قولهم ان الجديد في قضية التعاملات الاقتصادية الاستثمارية، هو ان الكتل والتيارات الدينية الحاكمة كانت تعمل على عدم تقديم تسهيلات للشركات الأجنبية، لكن الضغط الشعبي والحاجة المستمرة جعلت الحكومات المحلية والحكومة الاتحادية على حد سواء، تستجدي، حسب تعبير الصحيفة، التعامل مع الشركات الأجنبية أيا كانت، لاسيما أن المحلية الغير القادرة على تنفيذ أعمال كبيرة، فضلاً عن وجود فساد مالي وإداري، تعاني منه خلال تعاملها مع المسؤولين المحليين.

من جانب آخر تناولت صحيفة الحياة الصادرة من لندن إصرار كتلة دولة القانون على استبدال طاقم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ليتوافق مع متغيرات الخريطة السياسية الجديدة، وحسبما كشف عن ذلك مسؤول رفيع في الحكومة العراقية قالت الصحيفة انه رفض الافصاح عن اسمه. مبيناً ان من الإغراءات التي قدمتها كتلة المالكي هي زيادة عديد المفوضين من 9 الى 11 لضمان مشاركة واسعة للأحزاب المؤتلفة في الحكومة.
XS
SM
MD
LG