روابط للدخول

الأميركيون يقترحون تأسيس قوة مشتركة لحماية كركوك


قوات أميركية في كركوك

قوات أميركية في كركوك

اعلنت شرطة كركوك عن تأسيس قوة "الأسد الذهبي" المشتركة التي تضم قوات من الشرطة والجيش والبيشمركة من جميع مكونات المدينة، واشارت الى ان قوام هذه القوة سيصل الى 500 عنصر تقوم القوات الأميركية بتدريبهم.

ويقول ممثلون عن المكون التركماني في المدينة انهم لا يعلمون عن شيئاً عن مثل هذا الاجراء، متسائلين عن طبيعة دور قوات البيشمركة في هذا التشكيل، وطالب عضو الهيئة التنفيذية للجبهة التركمانية علي مهدي ان تكون القوة المشتركة الجديدة بأمرة قائد مهني، مفضلاً ان يكون من الضباط التركمان.

من جهتهم أعلن ممثلون عن المكوّن العربي رفضهم لوجود البيشمركة في القوة المشتركة، مطالبين بدور اكبر لقوات الجيش في حماية المحافظة، وان يتم نتشر قوات من الجيش في مدينة كركوك ايضاً، وطالب عضو المجلس السياسي العربي رافع المرسومي باعادة هيكلة الشرطة لفشلها في حماية المواطنين، على حد تعبيره.

وأعرب ممثلون عن المكون الكردي عن تفاؤلهم بالدور الذي ستقوم به هذه القوة المشتركة من اجل حفظ الأمن في كركوك، وقال النائب عن التحالف الكردستاني سيروان احمد ان القوة ستكون مهنية وذات قدرة عالية، مؤكداً ان الأميركيين هم من اقترحوا تشكيلها.

ومع البدء عملياً بتشكيل القوة المشتركة لحماية امن المحافظة، تشير هذه الآراء الى ان خلافات اساسية بدأت تظهر بين الأطراف الممثلة لمكونات كركوك.

مزيد من التفاصيل الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG