روابط للدخول

نواب وخبراء يحذرون من مشروع ميناء كويتي قرب الفاو


ميناء البصرة

ميناء البصرة

قالت لجنة الاقتصاد والاستثمار في مجلس النواب العراقي ان الموانئ والقنوات الملاحية العراقية ستفقد أهميتها بعد إكمال الكويت مشروع ميناء جديد يعرف باسم ميناء مبارك الكبير قرب الفاو.

وقال عضو اللجنة قصي جمعة في تصريح لاذاعة العراق الحر إن اعضاء في مجلس النواب العراقي بدأوا الثلاثاء حملة لجمع تواقيع للضغط على مجلس الامة الكويتي من اجل ايقاف تنفيذ المشروع، مبيناً ان اعضاء المجلس سيتخدمون جميع الوسائل لمنع اي مساس بالمصالح العراقية او اي تطاول على الاراضي او المياه الاقليمية العراقية.

وبيّن جمعة ان المشروع الذي يجري تنفيذه في جزيرة بوبيان الكويتية حالياً سيؤثر سلباً على الموانئ التجارية والقنوات الملاحية العراقية التي تسعى الحكومة العراقية الى تطويرها من خلال الشروع بمشاريع منها ميناء الفاو الكبير ومشروع القناة الجافة الخاصة بنقل البضائع من البصرة الى اووربا الذي سيمثل مركزا اقتصاديا مهما ليس للعراق فحسب بل للعالم اجمع.

من جهة اخرى قال مدير العلاقات والاعلام في الشركة العامة للموانئ العراقية انمار الصافي ان على الحكومة العراقية الاسراع بتنفيذ مشروع ميناء الفاو الكبير الذي سبق وان وضعت حجر الاساس له منذ اكثر من عام على ان يتم انجازه في وقت قياسي، من اجل تفويت الفرصة على بعض دول الجوار التي تحاول تضيق الخناق على الموانئ العراقية.

وشدد الخبير الاقتصادي باسم الابراهيمي على ان استمرار الكويت في مشروع ميناء مبارك الكبير سوف يقضي على طموح العراق بإنشاء ميناء الفاو الكبير، كما أنه يقلل من أهمية الموانئ العراقية، مؤكداً على ضرورة حل هذا الموضوع باسرع وقت من خلال الجنوح للحوار بين الطرفين، مشددا في الوقت نفسه الى ان هذا الموضوع قد يكون اقتصادياً من الظاهر الا انه سياسي بحت في جميع جوانبه الاخرى.

وكانت الحكومة الكويتية قد باشرت في السادس من الشهر الماضي بإنشاء ميناء مبارك الكبير في جزيرة بوبيان القريبة من شبه جزيرة الفاو وذلك بعد عام واحد من قيام الحكومة العراقية بوضع حجر الأساس لمشروع بناء ميناء الفاو الكبير من دون أن تباشر بتنفيذه حتى الآن.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG