روابط للدخول

صحيفة بغدادية: وثيقة تكشف عن فساد في صفقة الدروع الصربية


أبرزت جريدة "الصباح الجديد" تصريحات الناطق الرسمي باسم السفارة الاميركية في العراق ديفيد رانز التي شدد فيها على التزام بلاده بالانسحاب الكامل نهاية هذا العام وفق الاتفاقية الامنية الموقعة بين العراق والولايات المتحدة. الا ان رانز لم يخفِ قلق الولايات المتحدة من عودة المليشيات المدعومة من ايران وتزايد النفوذ الايراني والتدخل السلبي في الشأن العراقي من خلال استمرارها بدعم المليشيات وعدم احترامها للسيادة العراقية.

وتقول صحيفة "المدى" انه بات من الصعب التكهن ببقاء أو مغادرة القوات الاميركية نهاية العام الحالي، اثر صعوبات سياسية تواجهها الحكومتان العراقية والأميركية.

وتتناول الصحيفة من جهة آخرى وثيقة تكشف عن وجود فساد في صفقة الدروع الصربية المنشأ. وبيّن عضو لجنة النزاهة عمار الشبلي في تصريح للصحيفة أن صفائح الدروع الفاسدة والتي استوردت من صربيا هي جزء من صفقات الأسلحة الفاسدة من عدة دول، واصفاً ملفات فساد وزارتي الدفاع والداخلية بانها حطمت الرقم القياسي بعددها.

صحيفة "الدستور" نقلت من جهتها عن مصدر مقرب من دولة القانون ان رئيس الوزراء نوري المالكي ارسل رسالة الى رئيس القائمة العراقية اياد علاوي اكد فيها ان الوزارات الامنية هي ليست ملكاً للكتل السياسية وانما هي ملك للمكون، مؤكداً المصدر للصحيفة ان المالكي قد نوه لعلاوي الى ان هذه الرسالة ستكون الاخيرة في حال لم يتم الاتفاق. وتصف الصحيفة مضمون تلك الرسالة بانه تكريس للحالة الطائفية في البلاد.

في جريدة "الصباح" التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي ورد عنوان يقول إن "العراق يعرض على مصر الإفادة من تجربته في محاربة الطائفية".
وفي سياق آخر، ومع اشارة الصحيفة في خبر سابق الى عدم وجود زيادة في رواتب الموظفين، تنقل الصباح عن عضو اللجنة المالية في مجلس النواب فالح الساري قوله ان "ارتفاع اسعار النفط سيؤدي الى حصول زيادة مرتقبة في سلم درجات موظفي الدرجتين التاسعة والعاشرة".

وتناقلت الصحف البغدادية ايضاً خبر توقيع الفنان كاظم الساهر في بغداد اوراق تعيينه سفيراً للنوايا الحسنة لليونيسيف في العراق.
XS
SM
MD
LG