روابط للدخول

مختصون: العراق يشهد إنحساراً في الأميّة الالكترونية


شابة عراقية تتصفّح مواقع ألكترونية

شابة عراقية تتصفّح مواقع ألكترونية

تشير احصاءات رسمية الى تزايد اعداد مستخدمي الانترنت بشكل ملحوظ في العراق، وبخاصة بين اوساط الشباب، بالرغم من المعوقات المستمرة المتمثلة بانقطاع التيار الكهربائي وضعف خدمات شبكة الانترنت المحلية، ما يعتبره مختصون بانه مؤشر على انحسار الامية الالكترونية في العراق.

ويؤكد الخبير في نظم المعلومات في وزارة الاتصالات صباح خليل في حديث لاذاعة العراق الحر ان استخدامات الكومبيوتر بدأت تتصاعد بشكل تدريجي، وانها دخلت حتى في المناهج الدراسية لجميع المراحل، الامر الذي شجع فئة الاطفال ايضاً على اقتناء الحاسبات واستخداماتها، متوقعاً ارتفاع معدلات استخدام تكنولوجيا المعلومات ومعداتها الاكترونية في المستقبل القريب.

ويشير خليل الى ان وزارة الاتصالات كانت قد اعلنت في وقت سابق عن خطة وصفتها بالطموحة لمحاربة الامية الالكترونية وإشاعة ثقافة المعلوماتية تنطلق من موظفي الدولة من خلال اعتماد برامج متطورة وتقنيات عالية ضمن مشروع الحكومة الالكترونية الذي سيتم تطبيقه في المستقبل.

من جهته يقول مسؤول البث في هيئة الاتصالات والاعلام المهندس عامر عيسى ان الاستخدامات الالكترونية ومواكبة التطورات التقنية باتت تشكل جزءاً من حياة العديد من الناس، لافتاً الى انه لا يستطيع العمل من دون وجود برامج خاصة ومنظومة متكاملة تساعده في انجاز الاعمال الموكلة اليه، ومنها قضية حسم التغطية والتداخل في عملية البث.

ويظهر الشباب العراقي قدرة فائقة على تعلم مهارات الإنترنيت، وتصميم المواقع الألكترونية، والمشاركة في المنتديات، فضلاً عن كتابة البحوث العلمية، ويشير الطالب حيدر مازن الى انه يتوقع ان تكون إستخدامات أجهزة الكومبيوتر والهواتف النقالة في طريقها الى إحداث ثورة اجتماعية من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.
وتقول مصممة الفلكسات مها احمد الى ضرورة تفعيل المنتديات والمجمعات الثقافية والتقنية والمهنية لضمان استخدام المنظومة الالكترونية بالشكل السليم من قبل فئة الشباب.

يذكر ان الشركة العامة لخدمات الشبكة الدولية للمعلومات تؤكد على ضرورة إنهاء حالة الأمية الحديثة وأهمية نشر الوعي الالكتروني والثقافة الرقمية بين أوساط الموظفين والمواطنين على حد سواء من خلال الدورات العلمية والإدارية إضافة الى المكتبة الالكترونية.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG