روابط للدخول

صحيفة عربية: مخاوف من اعمال شغب خلال مباريات كرة القدم العراقية


تحدثت صحيفة القبس الكويتية عن انقسام الآراء بين القوى السياسية في ذكرى حرب 2003 على العراق، ومع ذلك فان الجميع اتفقوا على انها حرب نجحت في القضاء على الطاغية، لكنها ادت الى فرض اوضاع يتحمل الشعب العراقي تبعات سلبياتها واضرارها مثلما يستفيد من ايجابياتها وفوائدها. اما التوافق الزمني بين ذكرى حرب العراق قبل ثماني سنوات والحرب على ليبيا في التأريخ نفسه فترى الصحيفة انها اثارت تساؤلات لدى بعض القوى لكن اللافت هو انتقاد القائمة العراقية لما اعلنته حكومة المالكي عن دعمها للتدخل العسكري الدولي في ليبيا، مشيرة إلى وجود تناقض كبير في مواقف الحكومة بين هذا الموقف وموقفها من قضية البحرين، متهمة إياها بإذكاء الحس الطائفي وإعادة العراق إلى المربع الطائفي الأول.

وفي الإطار العربي ايضاً يكتب وحيد عبدالمجيد في صحيفة الاتحاد الاماراتية عن الفارق بين رفض العرب بحكوماتها وشعوبها للحرب على العراق، بينما كان هناك غطاء رسمي قدمه العرب للتدخل عسكري في ليبيا. ويعتبر الكاتب ان التفسير القانوني مهم، لكنه لا يكفي لفهم تحول كبير بهذا الحجم. وربما يكون ضرورياً، كما يقول الكاتب، فهم هذا التحول الذي حصل في ردود الفعل الرسمية والشعبية من 2003 إلى 2011 في ضوء التغير الذي يحدث في المشهد العربي الآن. فقد دخلت الشعوب في قلب المعادلة السياسية الداخلية والإقليمية عبر احتجاجات. وهذا عنصر جديد تماماً لا يمكن إنكار آثاره التي تفرض على النظام العربي الرسمي وضع الشعوب ضمن حساباته للمرة الأولى منذ تأسيسه عقب الحرب العالمية الثانية، بحسب تعبير الكاتب في الصحيفة الاماراتية.

صحيفة الدستور من جهتها نقلت عن وكالات انباء خشية الاوساط الكروية العراقية ان تلقي اعمال الشغب خلال مباريات كرة القدم بظلها القاتم على هذه اللعبة المحببة لدى الملايين في وقت يحذر فيه اتحاد كرة القدم من مغبة اطلاق هتافات سياسية ودينية اثناء اللعب. وتمضي الصحيفة بان الاتحاد هدد بفرض عقوبات على الاندية التي يتعمد مشجعوها اطلاق هذه العبارات والشعارات مستقبلا تصل الى شطب نتائجها وتنزيل فرقها الى درجة ادنى.
XS
SM
MD
LG