روابط للدخول

الحلفاء يقصفون مواقع القذافي وناقشون دور النيتو


شنت قوات التحالف هجمات جوية على قوات الرئيس الليبي معمر القذافي ولليوم الخامس على التوالي بينما يواصل حلف شمالي الأطلسي ــ النيتو مناقشة احتمال قيادتها العمليات العسكرية.
طائرات التحالف قصفت دفاعات جوية قرب العاصمة طرابلس وموقع تحشد لمؤيدين للقذافي خارج مصراتة المحاصرة مما دفع القوات الموالية إلى سحب دباباتها من المنطقة.
في بروكسل اجتمع سفراء ثمان وعشرين دولة مرة أخرى اليوم لمناقشة مدى مشاركة حلف النيتو في العمليات الدولية.
ناطقة باسم الحلف هي اوانا لانجيسكو قالت إن النقاش قائم غير أن القرار لم يصدر بعد: "حاليا يقوم الحلفاء الثمانية والعشرون بمناقشة العمليات في إطار روح بناءة. وقد قامت هذه الدول بتنفيذ الخطوة الأولى لتطبيق قرار مجلس الأمن 1973 واعتقد أن من المهم أن يكون الحلف متحدا وأن يتخذ إجراءات".
هذا وتريد فرنسا تشكيل مجموعة لقيادة أعضاء التحالف بينها الجامعة العربية بهدف الإشراف سياسيا واتفقت مع الولايات المتحدة وبريطانيا على ضرورة أن يؤدي النيتو دورا رئيسيا في العمليات.
تركيا وهي عضو في الحلف تقول إن الحملة الجوية تجاوزت مداها المحدد في القرار الدولي غير أنها وافقت اليوم على إرسال خمس سفن حربية وغواصة ستشارك في عملية منفصلة لحلف النيتو قرب السواحل الليبية لتعزيز الحظر على الأسلحة إلى ليبيا.
XS
SM
MD
LG