روابط للدخول

شلاّل: أزمة الكهرباء في العراق ستنتهي منتصف عام 2015


عامل كهرباء يتفحّص أسلاك تجهيز الكهرباء من مولدة في الكرادة ببغداد

عامل كهرباء يتفحّص أسلاك تجهيز الكهرباء من مولدة في الكرادة ببغداد

اعلن وزير الكهرباء رعد شلال ان ازمة الكهرباء ستنتهي في العراق منتصف عام 2015 مع انتهاء الخطة طويلة الامد التي تنفذها الوزارة.
وقال شلال خلال مؤتمر مشترك مع الناطق باسم الحكومة علي الدباغ عُقِدَ في مجلس الوزراء الاربعاء ان ساعات انقطاع الطاقة الكهربائية ستنخفض الى ثماني ساعات بعد 15 شهراً مع انتهاء خطة قصيرة الامد التي تنفذها وزارة الكهرباء، مشيراً الى ان ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية سترتفع الى 16 ساعة في اليوم الواحد عند انتهاء الخطة قصيرة الامد.

واضاف شلال ان وزارة الكهرباء تنفذ خطة متوسطة الامد ستنتهي في منتصف عام 2013 وخطة طويلة الامد ستنتهي في منتصف عام 2015 وستنتهي مع انتهاء الخطة طويلة الامد ازمة الكهرباء نهائياً.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي أكد في منتصف شباط الماضي ان أزمة الكهرباء ستنتهي في وقت لا يزيد عن 15 شهراً، إلا ان الناطق باسم الحكومة علي الدباغ أشار في المؤتمر الصحفي الى ان رئيس الوزراء كان يتحدث عن خطة وزارة الكهرباء قصيرة الامد والتي تهدف الى زيادات ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية وليس انهاء الازمة نهائياً.

وشرح وزير الكهرباء مضمون الخطة قصيرة الامد التي تنفذها وزارته في منتصف العام المقبل، واشار الى انها تتضمن نصب 50 محطة في مختلف محافظات العراق، كل محطة منها تتألف من 25 وحدة، وكل وحدة تنتج اربعة ميغاواط، وقال ان شركات "كاتربلر" الاميركية، و"مان" الالمانية و"اس تي اكس" الكورية، ستقوم بتجهيز ونصب هذه المحطات، والإشرف على تشغيلها، فضلاً عن تدريب ملاكات وزارة الكهرباء.

واضاف شلال ان واقع الكهرباء سيتحسن قليلاً في صيف هذا العام، مشيراً الى ان ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية ستستقر في الصيف على ثماني ساعات يوميا.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG