روابط للدخول

محلل: مخاوف دولية من تكرار السيناريو العراقي في ليبيا


دفاعات جوية ليبية ضد طائرات غربية تقصف مواقع في طرابلس

دفاعات جوية ليبية ضد طائرات غربية تقصف مواقع في طرابلس

في تعليق على ما تشهده ليبيا من أحداث وتطورات، يؤكد أستاذ العلوم السياسية بجامعة بغداد حميد فاضل ان "ما يحصل هناك يمثل محاولة لاسقاط نظام العقيد معمر القذافي، في عملية شبيهة لما حدث في العراق خلال عام 2003، عندما قادت الولايات المتحدة حرباً اسقطت فيها النظام السابق، واحدثت تغييراً سياسياً جذرياً".

ويشير فاضل الى وجود اختلاف في السيناريوهين، لافتاً الى انه "في حالة العراق لم يكن هناك اجماع دولي على توجيه ضربة عسكرية مثلما هو حاصل الآن في ليبيا، إذ صدر قرار من مجلس الامن الدولي بالتدخل"، والى ان "الاستهداف محصور في نطاق القصف الجوي فقط لتقوية المعارضة الليبية، وصولاً الى اسقاط نظام القذافي".

ولم يستبعد فاضل وجود بعض الحذر والمخاوف من تكرار السيناريو الاميركي الذي حصل في العراق بعد انتفاضة عام 1991، حيث "أبقت الولايات المتحدة على صدام حسين آنذاك، لذلك تخشى بعض الدول على مصالحها واتخذت موقفا تجاه الضربات الجوية ضد ليبيا كما هو الحال مع روسيا والصين".

من جهته، يقول عضو تحالف الكتل الكردستانية محمود عثمان "انه يستبعد ان يتكرر في ليبيا ما حصل في العراق من تغيير سياسي على يد قوات خارجية، لان الغرب يعتبر التجربة غير ناجحة".

فيما يؤكد النائب السابق وائل عبد اللطيف ان "مصير القذافي سيكون مشابهاً لمصير صدام حسين، في اشارة الى اطاحته عن طريق قوات اجنبية، لانه قام باطلاق النار على ابناء شعبه".

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG