روابط للدخول

عرض لبيع ونصب مولدات كهربائية ضخمة في ديالى


عرض ائتلاف مكوّن من ثلاث شركات اماراتية واسبانية وكندية بيع ونصب مولدات كهربائية ضخمة في محافظة ديالى وفق مبدأ الدفع بالآجل.
وقال ممثل الشركات الثلاث عبد القادر عبد الله ان صفقة تجارية تتضمن توريد ونصب مولدات كهربائية ضخمة المانية المنشأ تساعد المحافظة على سد النقص الحاصل في التيار الكهربائي، مبيناً ان الشركات تتعهد بنصب وتشغيل المولدات خلال مدة زمنية تتراوح ما بين 6-8 اشهر، اذا ما تم الحصول على الموافقة من قبل الادارة المحلية في ديالى.

من جهته بيّن محافظ ديالى عبد الناصر المهداوي ان الادارة المحلية قامت وعلى الفور بتشكيل لجنة لدراسة الجدوى الاقتصادية من المشروع ومدى استفادة المحافظة من هذه المولدات الكهربائية التي أشار الى انه سيكون لها اثر ايجابي على واقع الطاقة الكهربائية.

وتعاني محافظة ديالى منذ عقود من نقص شديد في الطاقة الكهربائية، وما زاد من الطين بلة قرار وزارة الكهرباء الذي اتخذ قبل اكثر من شهر القاضي بنقل اربع وحدات توليد من محطة كهرباء المنصورية (45 كم شمال بعقوبة) الى محافظة البصرة.

الى ذلك طالب مستشار المحافظ لشؤون الاستثمار والاعمار راسم اسماعيل وزارة الكهرباء بالعدول عن قرار نقل الوحدات الكهربائية او تعويض المحافظة بمبالغ مالية تسهم في انشاء محطات توليد جديدة تساعد في سد النقص الحاصل في التيار الكهربائي، مضيفاً ان محافظة ديالى لم تستفد من الخط الايراني (سربيل زهاب)، وذلك لان التيار الكهربائي متذبذب، فضلاً عن ان الفولتية الواصلة الى المحافظة ضعيفة.

ولفت إسماعيل الى ان المحافظة لا يمكنها النهوض بالواقع الخدمي والعمراني وفق ميزانية تنمية الاقاليم ما لم يتم تفعيل قرار رئاسة الوزراء الخاص بمبدأ الدفع بالاجل للشركات.
جدير بالذكر ان الطاقة الكهربائية الواصلة الى ديالى تبلغ 174 ميغاواط، فيما تحتاج المحافظة الى 500 ميغاواط لضمان تجهيز التيار الكهربائي بشكل مستمر.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG