روابط للدخول

صحيفة عربية: المالكي يرغب بإجراء تعديلات شاملة على الدستور


نشرت صحيفة "الجزيرة" السعودية نفي كتلة العراقية ما تناقلته وسائل الإعلام في الآونة الأخيرة من أخبار حول ترشيح زعيمها أياد علاوي لمنصب الأمين العام لجامعة الدول العربية، وفي تصريح خاص بالصحيفة عبرت الناطق الرسمي باسم القائمة ميسون الدملوجي عن شكرها لمن سمتهم بالاصدقاء والحلفاء في دعمهم لهذا الترشيح، إلا أنها بيّنت ان هذا الخبر لا صحة له، مضيفة بان علاوي ملتزم بشكل كامل بالعمل الوطني داخل العراق ومع المواطنين من أجل استقرار البلاد والنهوض بالواقع العراقي، مع استمرار علاقاته المتميزة بالدول العربية والإقليمية بما يصب في المصلحة الوطنية. في حين افاد عضو آخر من العراقية بأن الترشيح للجامعة العربية لم يُطرح رسمياً على إياد علاوي شخصياً.

على صعيد آخر نقرأ في صحيفة "الرأي الكويتية" ما كشف عنه علي الموسوي المستشار الاعلامي لرئيس الوزراء ان لدى المالكي رغبة باجراء تعديل شامل على جملة من فقرات الدستور، في مقدمها الصلاحيات بين الاقليم او المحافظات غير المرتبطة باقاليم وبين الحكومة الاتحادية، وكذلك تغيير نظام إدارة الحكم من النظام البرلماني الى النظام الرئاسي، مؤكداً ان رئيس الوزراء يريد انهاء المحاصصة الطائفية التي كانت وراء الكثير من المشكلات الدستورية والسياسية، بأي طريقة كانت.

اما في صحيفة "الشرق الاوسط" وانطلاقاً من السؤال إن كانت المبادئ والقيم هي التي تحرك الحكومات، أم المصالح؟ يقول باسم الجسر إن الدول الغربية تحاول التوفيق بين القيم والمصالح، مع أنها أثبتت، أكثر من مرة، أنها ضحت بالقيم والمبادئ في سبيل المصالح. وهي اليوم تعلن تأييدها لانتفاضة الشعوب العربية وغيرها من الشعوب، لكنها تخاف في سرها من أن تؤثر هذه الانتفاضة على مصالحها في الشرق الأوسط. ويرى الجسر ان هذه الانتفاضات الشعبية العربية، لا سيما المصرية، من حيث نوعها ولا دمويتها، باتت تشغل العالم بأسره، لا بالنسبة لأهمية الشرق الأوسط والعالمين العربي والإسلامي الاستراتيجية فحسب، بل لأنها تشكل نموذجاً جديداً للثورات الشعبية، يختلف عن نماذج الثورات التي عرفها القرنان التاسع عشر والعشرون.
XS
SM
MD
LG