روابط للدخول

العراق ضمن برلمانات العالم الاكثر تمثيلا للمرأة


أدرج الاتحاد البرلماني الدولي العراق في آخر تقرير له عن تمثيل المرأة في برلمانات العالم ضمن الربع الاول المتقدم من دول العالم.

ولاحظ التقرير السماح للنساء بالمنافسة مع الرجال في الانتخابات وحصولهن على نسبة جيدة من المقاعد النيابية في البرلمانات حتى أصبح عددهن يقرب من خُمس عدد الرجال في برلمانات العالم.

وفي العراق حصلت المرأة على ربع مقاعد البرلمان عن طريق الكوتا التي ثبتها الدستور العراقي، التي شكلت نسبة جيدة حسب بعض البرلمانيات على الرغم من سعي البعض الاخر منهن على زيادة هذا العدد ليتناسب مع حجم النساء الذي يمثل 60% من المجتمع، وهو ما أشارت إليه النائبة عن الكتلة العراقية البيضاء عالية نصيف في حديثها لاذاعة العراق الحر. ولفتت الى طموح الكثيرات من البرلمانيات بالتخلي عن الكوتا خلال السنوات المقبلة للقيام بدورهن التنفيذي بفاعلية.

واشارت نصيف الى وجود محاولات ذكورية داخل قبة البرلمان العراقي لاخماد صوت المراة السياسية، إلا انها اثبتت وجودها بجدارة، كما تقول نصيف التي لفتت ايضا الى وجود انحسار وصفته بالخطير لدور المراة داخل السلطة التنفيذية من خلال استبعادها عن الحقائب الوزارية.

وصنف الاتحاد البرلماني الدولي في تقريره 188 بلدا حسب الترتيب التنازلي لنسبة النساء في البرلمانات، فاحتلت راوندا المرتبة الاولى كونها الدولة الوحيدة في العالم التي تحصل فيها النساء على اغلبية المقاعد البرلمانية، وتاتي ايران في المرتبة الاخيرة كون المراة لم تحصل سوى على 8 مقاعد من مجموع 290 مقعدا في مجلس الشورى الايراني أما العراق فاحتل مكانه ضمن الربع الاول من الدول المتقدمة من حيث تمثيل المرأة في برلماناتها.

واعربت النائبة شذى العبوسي اعربت عن سعادتها لاحتلال العراق مركزا متقدما بين دول العالم من حيث دور المراة في برلمانات العالم الا انها اعربت عن الأمل في ان يتم اشراك المرأة العراقية في صنع القرار وان يتم تمثيلها بشكل أفضل في الحكومة.

وقالت النائبة عن التحالف الكردستاني تانيا طلعت ان الوضع بين مجلس النواب العراقي وبرلمان اقليم كردستان مختلف من حيث نسبة التمثيل النسوي، إذ تبلغ نسبة النساء في برلمان الاقليم 30% بينما نسبتهن في مجلس النواب العراقي 25%.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG