روابط للدخول

شرطة ديالى تطلق سراح 73 معتقلا بعد ثبوت براءتهم


اكد عضو لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة ديالى زياد احمد سعيد ان شرطة المحافظة أطلقت سراح 73 معتقلا ً بعد ثبوت براءتهم من التهم الموجهة اليهم .
وجاءت خطوة اطلاق سراح المعتقلين إثر تظاهرة شهدتها مدينة بعقوبة في الخامس والعشرين من الشهر الماضي.
واوضح عضو لجنة حقوق الانسان في مجلس المحافظة ان اطلاق سراح المعتقلين صار مطلبا شعبيا وقضية راي عام، وكشف ان لجنة تم تشكيلها من قبل قيادة العمليات والمحافظة ومجلسها، للعمل على متابعة شؤون السجناء واطلاق سراح من تثبت براءته.
واضاف زياد احمد سعيد ان قلة عدد المحققين في مكتب المعلومات والتحقيقات الوطنية هو السبب الرئيسي وراء تأخر حسم قضايا المئات من المعتقلين، لافتا الى ان اللجنة المشكلة من قبل المجلس والمحافظة وقيادة العمليات قامت وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة برفد مكتب المعلومات بثلاثين محققا مع توفير مكان لهم للعمل على انجاز قضايا الموقوفين والسجناء بالسرعة الممكنة.
والتقت اذاعة العراق الحر بعدد من امهات وزوجات المعتقلين. وقالت والدة احد المعتقلين ان لديها ثلاثة ابناء فُقد اثنان منهم خلال السنوات الماضية ولم يبق الا واحد وهو الان معتقل في احد سجون بغداد بعد ان كان معتقلا في سجن شرطة ديالى، واوضحت انها تعاني من ظروف معيشية صعبة.
فيما قالت زوجة احد المعتقلين ان زوجها صبحي شهاب احمد الحيالي– شيخ عشيرة الحيالات في ديالى ويبلغ من العمر 65 عاما وهو الان معتقل في احد سجون الشرطة بسبب المخبر السري ولا توجد اية تهمة ضده،على حد قولها.
يذكر ان لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة ديالى كانت اعلنت في وقت سابق ان عدد المعتقلين في سجون شرطة ديالى قد وصل الى مايقرب من 5000 معتقل.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG