روابط للدخول

مسح ميداني للوقوف على هموم الشباب ومشاكلهم بكربلاء


تظاهرة في كربلاء

تظاهرة في كربلاء

أنهت دائرة شباب ورياضة كربلاء وبالتعاون مع مديرية الإحصاء في المدينة مسحاً ميدانياً خاصاً بالشباب، للتعرف على ميولهم وهواياتهم وتطلعاتهم.

ويقول مدير الدائرة وليد تركي ان المسح مهم لجهة وضع الحلول لمشاكل الشباب فضلاً عن أهميته بالنسبة لإيجاد فرص عمل لهم.

ويشير مسؤول شعبة التنسيق والمتابعة بالدائرة علي شمس الدين ان المسح الميداني تضمن توجيه نحو 50 سؤالاً لشريحة الشباب، الهدف منها إيجاد قاعدة بيانات تفيد الجهات التخطيطية في الوقوف على أبرز ما يحتاجه الشباب وما يفكرون به وما يتمنون تحقيقه.

ولكن إلى أي مدى يمكن الاستفادة من نتائج المسح الميداني الذي أجري بكربلاء لتطوير واقع الشباب والاستفادة من طاقاتهم، بعض الشباب اعرب عن شكوكهم بجدوى هذا المسح، ووصفوه بأنه ممارسة ترفيهية تضاف إلى العشرات من الممارسات الأخرى التي قالوا انها لم تكن مجدية، فيما قال بعضهم إن الاستفادة من الشباب لابد ان يكون من خلال برنامج وطني فعلي تتبناه الحكومة، وأن لا تقتصر الرغبة في الاستفادة من طاقات الشباب على النظريات.

من جهتها تصر مديرية إحصاء كربلاء على أن إجراء المسوحات الميدانية مهم للغاية ليس فقط لوزارة بعينها، بل لكل الوزارات إذا ما ارادت أن تضع برنامجا عمليا أو خطة لاستفادة من الاجيال الشابة أو لمعالجة المشاكل التي تواجهها.

يشار إلى أن بعض الإحصاءات تشير إلى ان نسبة البطالة في العراق تجاوزت نسبة 30%، ويشكل الشباب النسبة الأكبر من بين العاطلين.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG