روابط للدخول

تقرير لمنظمة عالمية يغفل إسم العراق من الخارطة السياحية


غلاف تقرير عن التنافس في مجال السفر والسياحة

غلاف تقرير عن التنافس في مجال السفر والسياحة

يعد العراق واحداً من افضل بلدان العالم في مجال تكامل المقومات السياحية واكثرها شمولا لانواع السياحات الدينية والاثارية والترفيهية فضلا عن السياحة الطبية، الا ان توفر هذه المقومات لم يخلق حتى الان حركة سياحية جادة يمكن ان تسهم بشكل ملموس في تنمية الدخل القومي باستثناء السياحة الدينية التي يستند ازدهارها الى التعاطف الديني اكثر مما يستند الى توفر مقومات الجذب السياحي.

هذا الواقع انعكس سلباً على مكانة العراق على الخارطة السياحة في العالم، إذ خلا التقرير الاخير لمنظمة السياحة العالمية من الاشارة الى العراق كبلد سياحي مهم، لكن وزارة الدولة للسياحة والآثار نتفي تراجع مكانة العراق على المستوى السياحي، ويؤكد المتحدث باسم الوزارة عبد الزهرة الطالقاني ان عدم اشارة تقرير المنظمة الدولية الى العراق سيكون محل بحث مع المنظمة خلال الايام المقبلة.
ويقول الطالقاني في حديث لاذاعة العراق الحر ان الساحة الاثارية شهدت انتعاشاً ملحوظاً العام الماضي بالرغم من ظروف عدم الاستقرار السياسي والامني، مشيراً الى ان السياحة الترفيهية تنطوي على آفاق واعدة في العراق خاصة في اقليم كردستان.

من جهته يقول استاذ الاقتصاد في جامعة بغداد سالم محمد عبود ان ما يتوفر من إمكانات في العراق يجعل السياحة رافداً مهماً من روافد التنمية الوطنية فيه.
لكن عبود يشير في الوقت نفسه الى ان السياحة فكراً وتطبيقاً مازالت مُتخلِّفة في العراق.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG