روابط للدخول

مزارعو ناحية العظيم يستبشرون بوفرة إنتاج الموسم الحالي


محصول الحنطة في شاحنات

محصول الحنطة في شاحنات

استبشر المزارعون في ناحية العظيم (70 كم شمال بعقوبة) خيراً بوفرة الانتاج في محصولي الحنطة والشعير لهذا الموسم، وذلك لغزارة الامطار التي هطلت طيلة فصل الشتاء الحالي.
وقال المزارع محمد ابراهيم ان المياه الموجودة في سد العظيم كافية لري مزروعاتهم لهذا الموسم الحالي، مضيفاً ان الامطار التي هطلت على الناحية ساعدت المزارعين في سقي الاف الدونمات المزروعة بالحنطة والشعير، لكنه ذكر ان المزارعين ينؤون باعباء كثيرة تتمثل برداءة نوعية السماد الكيمياوي وقلته، فضلاً عن شحة الوقود وتذبذب التيار الكهربائي.
ويقول مدير ناحية العظيم عبد الجبار احمد شايع ان العظيم التي تشتهر بزراعة الحنطة والشعير تعد من اكبر نواحي المحافظة في مساحاتها الصالحة للزراعة، مشيراً الى انها تضم 450 الف دونم من الاراضي الزراعية، مبينا ان الاراضي المزروعة لهذا العام وفق الخطة الزراعية بلغت 60 الف دونم.
واضاف شايع ان صادرات الناحية من الحنطة والشعير للعام الماضي بلغت 16000 طن، متوقعاً ان يرتفع مؤشر الانتاج من الحبوب للموسم الحالي الى 30000 طن.
من جانبه اكد مدير زراعة ديالى ماجد خليل ان كمية السماد الكيمياوي المجهز من قبل وزارة الزراعة لا تكاد تسد حاجة المزارعين، موضحاً ان الدونم الواحد يحتاج الى 100 كغم من سماد اليوريا، في حين ان وزارة الزراعة خصصت 20 كغم للدونم الواحد، الامر الذي يؤثر سلبا في وفرة الانتاج.
XS
SM
MD
LG