روابط للدخول

صحفيون ينددون باعتداء عناصر أمنية عليهم


اعتصم عشرات الصحفيين في مقر فرع ميسان لنقابة الصحفيين العراقيين للتنديد بما أسموه بـ"قمع الحريات"، وذلك على خلفية قيام عناصر من الأجهزة الأمنية بالاعتداء على عدد من الصحفيين في البصرة وميسان ومحافظات اخرى اثناء تظاهرات الجمعة الماضية.

وطالب رئيس فرع النقابة سعد حسن "مجلس النواب العراقي إلى الحد من هذه الخروقات من خلال إقرار قانون حماية الصحفيين، كما دعا الحكومات المحلية الى التنسيق مع قيادة العمليات لتسهيل مهمة وسائل الإعلام.

وأعرب عدد من الصحفيين المعتصمين عن مخاوفهم من أن تستمر الاعتداءات على الصحفيين ما سينعكس سلبا على أدائهم في نقل الحقيقة.

وقال الصحفي ماجد البلداوي "ان الاعتداء سابقه خطيرة، وخرق واضح لحقوق الإنسان ولمهنة الصحافة .

فيما شدد آخرون على ضرورة فتح تحقيق من قبل الحكومات المحلية ومحاسبة المتورطين في الاعتداءات وتشكيل غرفة عمليات موحدة يكون الإعلاميون طرفا فيها لتنسيق حركة وسائل الإعلام من خلال بطاقات تعريف معتمدة لدى كافة الأجهزة الأمنية.

ووصفت نقابة الصحفيين العراقيين في بيان أصدرته التعرض للصحفيين بأنه يعكس جهل القائمين بطبيعة عمل الصحفي، ودوره كسلطة رابعة مكملة لدور السلطات الأخرى في عملية بناء البلد، وذلك بكشف أخطاء مسارات العمل. ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن يتقاطع عمل الصحفي مع اداء السلطة التنفيذية لمهامها .

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG