روابط للدخول

الفنان مناف طالب يتمنى اخراج عمل يتناول معاناة العراقيين


المسيرة الفنية للممثل مناف طالب تجاوزت الاربعين عاما كانت حافلة بالعطاء والانجاز. قدم خلالها عشرات الاعمال المسرحية والتلفزيونية والاذاعية مجسدا فيها مختلف الادوار الدرامية والكوميدية.


الفنان مناف طالب المولود عام 1940 في مدينة الكوت أحب التمثيل مبكراً وقد دفعه هذا الحب الى الالتحاق بمعهد الفنون الجميلة، وبعد تخرج من قسم التمثيل عام 1965 اصبح مشرفا فنيا في تربية مدينته الكوت ومن ثم انتقل الى ديالى ليمارس ذات المهنة.

في عام 1973 تلقى دعوة من الفرقة القومية للتمثيل التي كان أسسها الفنان حقي الشبلي عام 1968 ليكون احد اعضائها, وكان اول مشاركة له مع الفرقة من خلال مسرحية "نشيد الارض" تأليف الفنان بدري حسون فريد واخراج الفنان محسن العزاوي.

ومن المسرح انتقل الى التلفزيون وكان اول عمل له اوائل السبعينات برنامج "أريد أبرد كلبي" أعداد وأخراج الفنان حامد الاطرقجي .

في عام 2006 غادر العراق مثل غيرة من الفنانين الذين تركوا البلاد بسبب اعمال العنف واستقر في سوريا ليواصل عطاءه الفني حيث شارك في اغلب المسلسلات التلفزيونية التي انجزت هناك منها: سارة خاتون, والمجهول, ومطلوب زوجة حالا, وجر السلالم, واخر أيام الصيف, والرصافي, وعش المجانين, وحب في الهند، ورائحة العاقول, واخرها مسلسل المعتقل "نكرة السلمان" الذي يتحدث عن معاناة السجناء السياسين والفترة العصيبة التي مر بها العراق، كما له مشاركات في العديد من المسرحيات التي قدمت على خشبة المسارح في دمشق فضلا عن أخراج عملين مسرحيين.

يتمنى الفنان مناف طالب أخراج عمل مسرحي أستعراضي يضم مائة شخصية يتناول من خلاله معاناة العراقيين على مدى العقود الاربعة الماضية، وكذلك أداء دور الشخصية الدينية المعروفة رفاعة الطهطاوي.

وتطرق الفنان مناف طالب خلال الحوار الذي اجرتها معه مراسلة اذاعة العراق الحر في عمان فائقة رسول سرحان الى بدايات مسيرته الطويلة وخاصة عندما كان ستوديو التلفزيون العراقي يعرف بالبنكلة.
XS
SM
MD
LG