روابط للدخول

وفد برلماني يزور الانبار للاطلاع على اداء المسؤولين في المحافظة


زار وفد برلماني محافظة الانبار لمحاولة نقل مطالب المتظاهرين هناك. وقال النائب خالد سليمان خلال مؤتمر صحفي عقد في الرمادي ان هذه الزيارة ركزت على اداء المسؤولين في المحافظة وأكدت حق التظاهر وواجب المسؤولين من الاصغاء الى مطالب المواطنين.

واشار سليمان الى ان الانبار حظيت بتخصيصات جيدة في موازنة العام 2011 وان نواب البرلمان سيشرفون على صرفها من اجل خدمة المواطن الانباري على حد وصفه .

وتمنى خالد العلواني مسؤول الحزب الاسلامي في الانبار على ادارة المحافظة سماع مطالب المواطنين لانهم كانوا السبب في ايصالهم الى مواقع المسؤولية، متمنيا من الجميع الحرص والمحافظة على الانبار خاصة في ايام التظاهرات.
.
اما اياد السامرائي القيادي في تحالف الوسط فقد شدد على ان هذه الزيارة لم تات على خلفية التظاهرات الاخيرة، وانما جاءت لتصحيح بعض الاخطاء الموجودة لافتا الى ان الجمهور دائما صاحب حق والواجب على المسؤولين ان يسمعوا ما هي مطالب الجمهور، مؤكدا ان الانبار لها اهمية لانها بوابة العراق على العالم العربي، مبديا رفضه في الوقت نفسه لان يكون الوضع فيها بهذه الصورة، ولابد ان يعالج أمرها والبحث عن المشاكل التي تدفع المواطنين الى التظاهر حسب تعبيره .

ومن المتوقع ان تشهد الرمادي يوم الجمعة 25 شباط الجاري تظاهرات واسعة اسوة بالعاصمة بغداد ومحافظات اخرى للمطالبة بوضع حد للفساد الاداري وسوء الخدمات فضلا عن ايجاد فرص عمل للعاطلين.
XS
SM
MD
LG