روابط للدخول

سياسيون بصريون: لا نتبنى اية تظاهرة لكننا مع مطالب الشعب


البصرة تستعد لتظاهرات الجمعة المقبلة

البصرة تستعد لتظاهرات الجمعة المقبلة

مع بدء العد العكسي للتظاهرات المزمع تنظيمها في الخامس والعشرين من شباط الجاري، تبدو البصرة هادئة في يومها لا يعكر صفوها إلاّ ضجيج السيارات، واعتصام هنا، وتظاهرة هناك، وانتشار أمني كثيف يرافقه تفتيش في بعض مناطق المدينة، بينما رفعت جهات غير رسمية لافتات في منطقة العشار تحذر من مغبة الخروج بتظاهرات تدفعها جهات سياسية للاساءة الى الديمقراطية كما ورد في عدد من اللافتات المرفوعة. وفي الوقت نفسه نفى سياسيون ان يكونوا قد تبنوا أية تظاهرة تخرج في البصرة.

رئيس كتلة الاحرار في البصرة مازن صبيح المازني اكد ان التيار الصدري لا يتبنى التظاهرات الا ان التيار مع مطالب الشعب العراقي.

في هذه الاثناء شدد سكرتير اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في محافظة البصرة كاظم الحسيني على ضرورة معرفة منظمي التظاهرة، والمطالب التي سترفع، مع تأكيده ان الشيوعيين مع مطالب الشعب في الحياة الحرة الكريمة.

من جهة اخرى اكد مواطنون انهم لم يتلقوا أي دعوات من احزاب وكتل سياسية للخروج بالتظاهرات، موضحين انهم يمارسون حقهم الطبيعي للمطالبة بحقوقهم التي انتظروها طيلة السنوات الماضية.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG