روابط للدخول

وزارة التربية: 2011 هو العام الاخير لوجود مدارس طينية في العراق


ماتزال مشكلة المدارس الطينية تشكل مصدرا للاحراج بالنسبة للحكومة العراقية، التي ذهبت جميع وعودها باعادة بناء هذه المدارس ادراج الرياح.

ماتزال مشكلة المدارس الطينية تشكل مصدرا للاحراج بالنسبة للحكومة العراقية، التي ذهبت جميع وعودها باعادة بناء هذه المدارس ادراج الرياح، لاسباب يعزا بعضها الى قلة الموازنة المخصصة لوزارة التربية تارة، والى الفساد المالي والروتين الاداري تارة اخرى.

وجددت الوزارة هذا العام وعدها بانهاء هذه المشكلة، مؤكدة ان العام الحالي سيكون العام الاخير لوجود المدارس الطينية في العراق، كما يوضح المتحدث باسم الوزارة وليد حسين، الذي اقر في تصريح لاذاعة العراق الحر بان موازنة الوزارة للعام الحالي ماتزال دون المستوى المطلوب لتنفيذ مشاريع الوزارة، خاصة في مجال بناء المدارس .
ويبلغ عدد المدارس الطينية في العراق نحو 1200 مدرسة تتركز معظمها في محافظة ذي قار، إلا أن حسين يقول ان هذا العدد تراجع الى 600 مدرسة فقط في الوقت الراهن.
من جانب اخر تقول عضو لجنة التربية والتعليم في مجلس النواب السابق عابدة احمد ان مشكلة نقص التمويل والروتين الحكومي تقلل من فرص ايفاء وزارة التربية بوعودها في القضاء على المدارس الطينية هذا العام .
يذكر ان الموازنة العامة للدولة لعام 2011 قد خصصت نحو 8 مليارات دولار لقطاع التربية والتعليم.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG