روابط للدخول

مسؤول حكومي يصف السجون العراقية بـ"النموذجية" وتقارير المنظمات بـ"غير الدقيقة"


اهتمت منظمات دولية ومحلية ووسائل إعلام بملف السجون والمعتقلات العراقية بعد كشف صحف غربية وتقارير نشرتها منظمة مراقبة حقوق الإنسان، ومنظمة العفو الدولية عن وجود سجون سرية وتعرض معتقلين لانتهاكات.

واعتمدت تقارير المنظمات على مستندات رسمية حصلت عليها وشهادات محتجزين اتهموا قوات أمنية بالتورط في تعذيب معتقلين بصورة منهجية وعرقلة عمل لجان التفتيش اثناء زيارتها لمراكز احتجاز.

إذاعة العراق الحر استلمت عشرات الرسائل الصوتية والنصية لمعتقلين تحدثت بعضها عن الأوضاع السيئة في سجون بغداد وبابل وديالى والموصل، ورسائل أخرى أشارت إلى اعتصام معتقلين وإضرابهم عن الطعام.

برنامج حقوق الإنسان في العراق تمكن من الاتصال بعدد من المعتقلين في سجن التسفيرات في بغداد تحدثوا عن تجارب مريرة وظروف صعبة مروا بها بدءا من عمليات إلقاء قبض عشوائية، وتعرضهم لصنوف عديدة من التعذيب النفسي والجسدي في مراكز احتجاز ومعتقلات لا تتوفر فيها ابسط المعايير، وانتزاع اعترافات يتم استخدامها لإدانتهم.

وللرد على هذه الاتهامات والتعليق على ما أوردته تقارير بعض المنظمات، اجرى البرنامج لقاءات مع عدد من المسؤولين الذين وصف بعضهم ما تنشره بعض المنظمات من معلومات بانها غير دقيقة.

المدير العام لرصد الأداء وحماية الحقوق في وزارة حقوق الإنسان كامل أمين قال ان الوزارة تتابع باستمرار واقع السجون وترصد الانتهاكات والطلب من الجهات المعنية بمعالجة الأمور بأسرع وقت.

ولم ينف كامل أمين تعرض معتقلين لانتهاكات في سجون تابعة لوزارتي الدفاع والداخلية كما ذهبت تقارير منظمة العفو الدولية ومراقبة حقوق الإنسان، وذكر ان اعتراف وزارة الداخلية بوجود العشرات من المخالفات القانونية وإحالة مرتكبيها إلى المحاكم هو بحد ذاته مؤشر جيد لوجود دور رقابي قوي لوزارة حقوق الإنسان.

وبالرغم من إجماع معتقلين في سجن التسفيرات في بغداد من خلال مقابلات أجرتها الإذاعة معهم تردي الأوضاع وسوء الخدمات، إلا أن مدير عام رصد الأداء وحماية الحقوق أشار إلى عدم وجود أي مخالفات او مشاكل وان هدف من تحدث البرنامج معهم هو فقط لإحداث ضجة إعلامية.

كامل أمين ذكر أن فرق الوزارة توجهت إلى محافظة بابل للتقصي عن الأوضاع في سجن الحلة الإصلاحي ومعرفة سبب إضراب واعتصام معتقلين ووجدت إن الاحتجاج كان من قبل عوائل بعض المعتقلين طالبوا الحكومة بالعفو عن أبنائهم.

مدير عام رصد الأداء وحماية الحقوق لم ينف وجود سلبيات ومخالفات واعترف بوجود مشاكل كثيرة أهمها اكتظاظ السجون

الى ذلك وصف وكيل وزارة العدل بوشو إبراهيم السجون العراقية الجديدة بـ"النموذجية" وأكد انها أحسن من كل السجون الموجودة في الشرق الأوسط. واضاف بوشو إن العراق بحاجة إلى ترميم وصيانة السجون القديمة للتوفق مع الشروط والمعايير الدولية.

وتحدث معتقلون في سجن التسفيرات عن مشاكل عدة تواجههم منها بقائهم ولأشهر في خيم لا تقيهم من برد الشتاء وحر الصيف، وسوء التغذية وعدم توفر العلاج وصعوبة اللقاء بعوائلهم.

وكيل وزارة العدل قال ان وجود المعتقلين في هذا السجن مؤقت الى ان يتم نقلهم الى سجون أخرى نموذجية واعترف ان الخيم الموجودة في التسفيرات غير ملائمة، مضيفا ان المشكلة التي تواجه العراق هي قلة عدد السجون الحديثة والنموذجية لاحتواء العدد الكبير من المعتقلين.
وأكد معظم المعتقلين في سجن التسفيرات في بغداد خلال المقابلات التي أجراها البرنامج معهم قضائهم سنوات طويلة في السجون دون نظر القضاء في قضاياهم.

وكيل وزارة العدل بوشو إبراهيم اعترف بوجود التأخير معللا ذلك للعدد الكبير من الموقوفين ولكنه أكد ن هناك تعليمات صدرت مؤخرا للبت بقضاياهم.

من ناحيته أكد الناطق باسم القوات الأمريكية جيفري بيوكانن تعرض معتقلين في السابق الى التعذيب وان الجانب الأمريكي على تواصل وتعاون مستمر مع الوزارات العراقية المعنية للحد من هذه الانتهاكات والتأكيد على حقوق الإنسان وسيادة القانون وان لا تكون هناك عمليات إلقاء قبض عشوائية بدون وجود أوامر قضائية وتمتع المعتقلين بحقوقهم. بيوكانن أشار إلى أهمية الاهتمام بمراكز الاحتجاز للتخلص من السلبيات.

ليال حورانية الناطقة الرسمية باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر اعتذرت عن التعليق حول موضوع واقع السجون ومزاعم معتقلين تعرضهم لانتهاكات وقالت ان المنظمة مستمرة في زيارة السجون والمعتقلات وتجري نقاشات مستمرة مع الجانب العراقي وان المنظمة تفضل عدم نشر تفاصيل هذه الحوارات والنقاشات للحفاظ على تطوير واقع المعتقلات وحقوق السجناء وحمايتهم.

يشار الى ان البرنامج تلقى رسائل من معتقلين في سجون عراقية أشارت بعضها إلى وقوع إضراب في سجن التسفيرات بعد وفاة معتقل كان إضرب عن الطعام احتجاجا على سوء الخدمات. كما وصلتنا رسائل من معتقلين في سجن بادوش في الموصل اشاروا فيها الى إضرابهم عن الطعام ومحاولة البعض منهم الانتحار. اضافة الى رسائل عديدة من معتقلين في سجن الحلة تحدثت عن اعتصامهم وإضرابهم عن الطعام.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG