روابط للدخول

حركة التغيير تتهم الديمقراطي الكردستاني بحرق مقرها في شقلاوة


مشهد من مظاهرة احتجاجية في السليمانية

مشهد من مظاهرة احتجاجية في السليمانية

اتهمت حركة التغيير الكردية يوم الاحد الحزب الديمقراطي الكردستاني بحرق مقر الحركة في بلدة شقلاوة التابعة لمدينة اربيل، لكن قائممقام شقلاوة دلاور أومر اعلن ان الحريق نجم عن خلل في اجهزة شبكة التدفئة والتبريد.

والقى تصاعد التوتر في مدينة السليمانية بعد تظاهرة يوم الخميس المنصرم بظلاله على الاوضاع في اقليم كردستان العراق بشكل عام ودفع بنقابة صحفيي كردستان الى تاجيل عقد مؤتمره التوحيدي الثالث.

وجاء في بيان صدر الاحد عن ناشطين في حركة التغيير في بلدة شقلاة "انه بعيدا عن القانون والمعايير الوطنية والقومية والديمقراطية قامت سلطات الحزب الديمقراطي الكردستاني مساء يوم السبت بحرق مقر الحركة في شقلاوة والمرخص بشكل قانوني".

الى ذلك وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قال دلاور اومر قائممقام قضاء شقلاوة "في الساعة الثامنة والنصف من مساء أمس (السبت) ابغلني ضابط شرطة كان موجودا هناك بوجود حريق فطلبت منه استدعاء سيارة الاطفاء واخماد النيران"،
مؤكدا ان "جميع الادلة تشير الى وجود خلل كهربائي ولم ينجم الحريق عن عمل مقصود وتقوم الشرطة والاسايش بحماية المكان".

الى ذلك اعلن نقابة صحفيي كردستان العراق عن تاجيل المؤتمر التوحيدي الثالث للنقابة الى اجل غير معلوم بسبب الاحداث التي يهدها اقليم كردستان العراق.

وبهذا الصدد قال حامد محمد علي سكرتير نقابة صحفيي كردستان العراق لاذاعة العراق الحر "ن في مجلس نقابة صحفيي كردستان اتمما كل الاستعدادات لعقد المؤتمر في وقته المحدد 22 شباط الجاري ولكن للاحداث المؤسفة التي تشهدها مدينة السليمانية بشكل خاص وكردستان بشكل عام اضطررنا الى تاجيل المؤتمر الى اشعار اخر وباذن الله حينما يستتب الامن ويصبح الوضع طبيعيا سنقد المؤتمر".

واضاف: "اتوجد اسباب سياسية وانما مجرد الحالة الامنية المتوترة التي خلقت حالة نفسية غير مناسبة لاعضاء المؤتمر لوجود عدد كبير من صحفيي مدينة السليمانية من اعضاء المؤتمر وربما الحالة لاتسمح لهم بالمشاركة فيه".

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG