روابط للدخول

اقتصاديون: الوقت لايزال مبكرا لانضمام العراق الى منظمة التجارة


شعار منظمة التجارة العالمية

شعار منظمة التجارة العالمية

في الوقت الذي تؤكد فيه الحكومة العراقية سعيها الحثيث للانضمام الى منظمة التجارة العالمية، حذر اقتصاديون من التداعيات السلبية لهذه الخطوة على الأوضاع الاقتصادية لأن العراق لايزال غير قادر على الوفاء بمتطلبات الانضمام لهذه المنظمة.

عضو اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب العراقي السابق ملحان المكوطر أكد ان العراق لايزال بحاجة الى المزيد من الاستقرار الاقتصادي قبل الانضمام الى منظمة التجارة العالمية، لافتا الى ان العراق يفتقر أيضا الى البيئة التشريعية اللازمة لانضمامه لهذه المنظمة.

وكان العراق بدأ عام 2004 مفاوضات الانضمام الى منظمة التجارة العالمية غير أنه لم يتخذ سوى الخطوات الأولية التي تتطلبها العضوية ويشغل حاليا مقعد عضو مراقب في المنظمة.

ويرى الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان ان الوقت لايزال مبكرا لانضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية على اعتبار انه دولة مستهلكة بعكس باقي البلدان المنضوية تحت لواء المنظمة وبالتالي فان اقتصاده سيتضرر من جراء هذا الأمر.
بيد ان مدير عام العلاقات الاقتصادية الخارجية في وزارة التجارة هاشم الموسوي يرى ان انضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية سيشكل نقلة نوعية للاقتصاد العراقي إضافة الى انه سيزيد من فرص العراق في الحصول على السلع من مناشئ عالمية رصينة.

الى ذلك أكد المدير الأقدم في الهيئة العامة للكمارك احمد عبد الجبار ان العراق يسعى للانضمام الى منظمة التجارة العالمية بشكل تدريجي، مرجحا ان يستغرق الأمر سنوات طويلة، لافتا في الوقت ذاته الى ان هيئة الكمارك ستبدأ في اعتماد تقنيات عالمية حديثة في عملها استعدادا لانضمام العراق الى منظمة التجارة.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG