روابط للدخول

مراقبون ينتقدون قرار الحكومة إعفاء الأسر محدودة الدخل من تسديد أجور الكهرباء


انتقد خبراء ومحللون اقتصاديون قرار الحكومة العراقية القاضي بإعفاء الأسر محدودة الدخل من تسديد اجور استهلاك الطاقة الكهربائية شريطة ان لا يتجاوز استهلاكها من الطاقة 1000 كيلو واط/ساعة شهرياً.

ووصف الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان خطوة الحكومة بالسياسية، مشيرا الى انها جاءت لامتصاص غضب الشارع العراقي جراء تردي الخدمات الذي تعاني منه اغلب مدن البلاد.

ويشير انطوان في حديث لاذاعة العراق الحر الى صعوبة الاستفادة من خطوة اعفاء الاسر الفقيرة من تسديد اجور الطاقة الكهربائية نظرا لانعدام الاحصاءات الرسمية التي تحدد عدد تلك الاسر.

وبحسب تأكيدات الحكومة التي جاءت على لسان نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني فان عدد المواطنين الذي سيشملون باجراءات الاعفاء من دفع رسوم الكهرباء قد يصل الى ثمانية ملايين مواطن.

ويبين المتحدث باسم وزارة الكهرباء مصعب المدرس ان الحكومة العراقية اعتمدت في تقديراتها على احصاءات وزارة الكهرباء التي اشارت الى ان نحو مليون اسرة عراقية تستهلك الطاقة بمعدل الف كيلو واط/ساعة شهريا.

وينفي المدرس وجود اي دوافع سياسية من وراء قرار اعفاء الاسر الفقيرة من تسديد اجور استهلاك الطاقة الكهربائية.

ويبلغ انتاج العراق من الكهرباء حاليا 7000 ميغاواط مقارنة بحجم الطلب الفعلي البالغ 12000 ميغاواط، وفي هذا الاطار يؤكد المتحدث باسم وزارة الكهرباء ان الفترة المقبلة ستشهد زيادة في انتاج الطاقة، لافتاً الى ان الوزارة وضعت خطة لاستيعاب الزيادة في الانتاج من خلال اعادة تأهيل محطات توزيع الطاقة الكهربائية وبما يضمن انسابية وصول الطاقة الى المواطنين بشكل منتظم.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG