روابط للدخول

صحيفة عربية: الشبكات الاجتماعية تختزل سنوات من العمل الإعلامي العربي المُوجّه


تحدثت الصحف العربية عن تظاهرة يوم الحب في بغداد التي خرجت مطالبة بالقضاء على الفساد الإداري والمالي وسرقة المال العام وتوفير الخدمات وفرص العمل للعاطلين. مشيرة الى ان جموع المتظاهرين لاقوا دعماً وتأييداً مؤثراً في مسعاهم، من قبل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الذي يمتلك قاعدة ونفوذاً جماهيرياً كبيراً لدى الفقراء في المحافظات الجنوبية ومناطق عدة في بغداد.

فيما نقرا لـ مهند مبيضين في صحيفة "الغد" الاردنية ان الخصم الذي توجه اليه قوى الشباب قبل سنوات كان "الأمركة والعولمة والصهيونية"، أما اليوم فالخصم هو الوطني، الذي يواجه الشباب المحلي، الغاضب على ظروفه الاقتصادية والاجتماعية التي حولت الشباب إلى قوة رافضة لسياسات النظام الرسمي العربي.

ويقول راحل صقر في صحيفة "البيان" الاماراتية ان ما حدث في غضون شهر واحد فيما يخص الشبكات الاجتماعية على مواقع الانترنيت، اختزل سنوات طوال من العمل الإعلامي العربي الموجه، والذي أثبتت الأيام الماضية بكل وضوح عدم مقدرته على مواكبة المتغيرات المتسارعة، في زمن لا يعترف بالركون والاتكاء على ما هو متعارف عليه. اذ لم يستغرق التخطيط لإحداث هذه الثورة طويلاً، لأن الأمر كان بسيطاً جداً وتلقائياً، ولم تدخل في ثناياه الأيديولوجيا وأمراض المفكرين المنتمين إلى الأحزاب المريضة المتهالكة.

من جهة آخرى يشير محمد عبد اللطيف آل الشيخ في صحيفة الجزيرة السعودية الى خشية الكثيرين من أن تكون فترة ما بعد مبارك في مصر شبيهة بفترة ما بعد صدام في العراق؛ وأن يتم التعامل مع كل القيادات الحزبية ورجال العهد البائد بذات الطريقة التي مارسها العراقيون، وكانت من أهم أسباب الانفلات الأمني، الذي ما زال يعيشه العراق اليوم. ويرى الكاتب ان من أهم أخطاء العراقيين الذين تولوا الحكم بعد إسقاط نظام صدام حسين هو رفعهم شعار (اجتثاث البعث)، في محاولة لقطع الطريق على عودة رجال صدام إلى الحكم مرة أخرى. فاجتثاث البعث كان من أهم أسباب انتشار الفوضى، وتكريس ثقافة التشفي وتصفية الحسابات.
XS
SM
MD
LG