روابط للدخول

مظاهرات بغداد تعبر عن سخط وتكثف الضغوط على الحكومة


متظاهرات في بغداد بعيد الحب يطالبن بتوفير الخدمات

متظاهرات في بغداد بعيد الحب يطالبن بتوفير الخدمات

تظاهر مواطنون في العاصمة بغداد اليوم الاثنين احتجاجا على الفساد وضعف الخدمات وسوء الأحوال المعيشية ورفع بعض المشاركين لافتات تظهر فيها صورة قلب أحمر مكسور في إشارة إلى أن هذه التظاهرة تسير في يوم عيد الحب الرابع عشر من شباط.

في ساحة الخلاني في بغداد هتف المتظاهرون باسم العراق ودعوا إلى حبه واحترامه كما دعوا إلى التغيير وردد المشاركون شعار "الشعب يريد .. إصلاح النظام".

إحدى المشاركات في المظاهرة وتدعى ختام قالت إن الشعب بدأ يفقد صبره من سوء الأوضاع بينما قال متظاهرون آخرون إنهم لا يمثلون أي جهة سياسية بل يمثلون أنفسهم والشعب العراقي معهم.

أحد المشاركين تحدث بحرقة وبغضب عن أمور قال إنها غير طبيعية في البلاد مثل عدم توفر الدعم للصناعة والزراعة ثم الفروق في الرواتب وضعف الخدمات وأمور كثيرة غيرها.

متظاهر آخر أعرب عن استعداده أيضا للمشاركة في أي مظاهرة تسير في بغداد وقال إن طلبات المواطنين بسيطة في الواقع، مثل تحسين شبكة المجاري.

يذكر أن مظاهرات عديدة سارت في مناطق مختلفة من العراق على مدى الأسابيع الماضية طالبت بتحسين أداء الدولة وتحسين الخدمات وتوفير الكهرباء والماء الصالح للشرب والسكن والمأكل اللازم للمواطنين الذين قالوا إن هذه مطالب واحتياجات أساسية.

وسارت يوم الاثنين في بغداد أيضا مظاهرة أخرى طالبت بتغيير الحكومة وإقالة أمين بغداد وتوفير الخدمات وفرص العمل والقضاء على الفساد.
المشاركون أطلقوا على أنفسهم اسم شباب الرابع عشر من شباط وتجمعوا عند ساحة التحرير في بغداد تحت نصب الحرية.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي الذي ساهم في إعداده مراسلا إذاعة العراق الحر في بغداد ليلى احمد وحيدر رشيد.
XS
SM
MD
LG