روابط للدخول

نينوى: موظفو العقود المؤقتة يطالبون بتثبيتهم على الملاك


مظاهرة موظفي عقود الاسناد

مظاهرة موظفي عقود الاسناد

طالب العشرات من موظفي العقود المؤقتة التي تعرف بـ"عقود الاسناد" في محافظة نينوى وخلال تظاهرة امام مبنى مجلس المحافظة بتثبيتهم على الملاك الدائم للدوائر التي يعملون فيها وصرف رواتبهم المتاخرة منذ عام.

وقال احد المتظاهرين: "لدينا كتب من السيد محافظ نينوى بتجميد عقودنا وجعل الدوام اختياريا وسوف يتم صرف رواتبنا لمدة ستة اشهر فقط بالاضافة الى قيام بعض مدراء الدوائر بمنع دخول موظفي العقود الى الدوائر التي ينتمون اليها، لذا جئنا لنناشد منظمات المجتمع المدني بالوقوف الى جانبنا" .
ودعا متظاهر آخر الى :تشكيل لجنة موسعة من اعضاء مجلس محافظة نينوى ومن مجلس النواب العراقي عن محافظة نينوى وذلك لممارسة دورهم الرقابي لتكون هذه اللجنة هي المسؤولة عن توزيع الدرجات الوظيفية، منعا للتلاعب والمحسوبية".
يشار الى ان ستة عشر الف مستفيد نسبتهم عقود اسناد ام الربيعين كموظفين وعمال مؤقتين في دوائر نينوى، دعما لخطة ام الربيعين الامنية التي طبقت في الموصل عام 2008، وقد جددت هذه العقود لاكثر من مرة بعد تظاهرات ومناشدات عديدة من قبل المستفيدين من هذه العقود.

يقول قصي عبدالرحيم وهو موظف مؤقت يحمل شهادة بكالوريوس في علوم الحاسبات "نطالب بتعيننا على الملاك الدائم لكوننا اصحاب شهادات وقد اكتسبنا خبرة من خلال ممارسة عملنا."
وناشد عضو مجلس محافظة نينوى يحيى عبد محجوب الجهة التنفيذية في محافظة نينوى "الاسراع في صرف مستحقات موظفي عقود الاسناد خصوصا بعد اطلاق الصرف من السيد وزير المالية بعد قرار مجلس الوزراء بناء على طلب من مجلس محافظة نينوى. كما أطالب المحافظة بتعيين موظفي العقود المؤقتة على الملاك الدائم وان يأخذوا الاولوية لان هذا حقهم وهم اصحاب عوائل".

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG