روابط للدخول

مشكلة التدريس الخصوصي هل من حل؟


تكرر أكثر العوائل العراقية شكواها من انتشار ظاهرة التدريس الخصوصي وإجبار الطلبة أحيانا من قبل المدرسين بالانضمام إلى حلقات دراسية خاصة بمبالغ كبيرة تثقل كاهل العائلة دون أن تكون هناك روادع قانونية لذلك حيث يضطر الطالب الالتحاق بمجاميع خاصة لمدرسه الذي يطلب علنا ويؤكد أن هذا هو الحل الوحيد للنجاح.

ويبدو أن هناك توسعا كبيرا في مثل هذه الممارسات إذ يتبادل الطلبة حكايات وقصص ملفتة وغريبة عن مدرسين يطلبون منهم الالتحاق بحلقات تدريسية بمبالغ باهظة أحيانا وفي معظم المواد العلمية والإنسانية.

وتقول الطالبة طيبة من الصف السادس العلمي إن اغلب المدرسين لا يقومون بواجبهم المفترض في المدارس وداخل الصفوف الدراسية ولا يحاولون إيصال المادة على الوجه الأكمل وكثيرا ما يصرحون بأهمية الالتحاق بمجاميعهم الخاصة وهذا ما يكلفنا وقتا إضافيا نحتاجه في المراجعة وكذلك يكلف العائلة مبالغ ليس لدينا القدرة على تحملها.

السيد ستار محمد مدير عام تربية الكرخ الثانية أكد إن وزارة التربية من خلال باحثين تربويين ومختصين وتشكيل فرق متابعة اعدوا خططا للحد من انتشار ظاهرة التدريس الخصوصي وتم تنبيه المدرسين والمعلمين وتوجهت المديريات إلى محاولة تقليل أعداد الطلبة في الصفوف الدراسية سعيا لإيصال المواد من قبل المدرسين بيسر وسهولة، إذ أن الشكوى كبيرة من قلة المباني المدرسية ونعتقد إن توفير اكبر عدد من المدارس سيقلل من الزخم ويحل العديد من المشاكل التي تعترض عملنا التربوي ولعل أهمها التدريس الخصوصي إذ سيكون للمدرس القدرة على مناقشة الطلبة ومعرفة أسئلتهم وتوفير مناخ مثالي للتعليم، مشيرا إن الكثير من المدرسين أحيلوا على التحقيق بعد التأكد من قضية إجبارهم الطلبة الانضمام إلى مجاميعهم في التدريس الخصوصي.

أما الدكتور حسين سالم الباحث التربوي في وزارة التربية فأشار الى إن الخطط لا زالت غير مقنعة رغم المحاولات الجادة لإيقاف انتشار هذه الظاهرة المزرية والتي أخذت تكون حالة طبيعية إذ من المهم حل المشكلة بطرق جذرية ووضع أوليات إصلاحية تبدأ من تغير نمط الامتحانات والأسئلة النهائية بحيث لا تكون تلقينية ومتوقعة ويعتمد فيها الطالب على المدرس كليا دون الاعتماد على ذكائه مع ضرورة توزيع الدرجة النهائية للطلبة على تفاعله اليومي ونشاطه المتنوع، ولابد من التركيز على تحسين الوضع المادي والمعاشي للمعلمين المدرسين من خلال إضافة مخصصات مجدية على الرواتب إذ إن دافع اغلب الدرسين نحو التدريس الخصوص حسب الدراسات التي أجريت لمعرفة جذور المشكلة تكمن في الاحتياج المادي.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG