روابط للدخول

مشاريع إنشائية معطّلة لأمانة بغداد وراء زحامات الشوارع في العاصمة


تنفذ امانة بغداد العديدة من المشاريع لتخفيف الزخم المروري والقضاء على ظاهرة حشود السيارات الكبيرة بسبب قطع الطرقات لاغراض امنية، ووجود نقاط تفتيش منتشرة في الشوارع الرئيسة والفرعية ما يزيد من معاناة المواطنين.

وتمثلت تلك المشاريع في عدد من الجسور والمجسرات لتقليل شدة الزحام اليومي، لكن هذه المشاريع تعاني من بطء في التنفيذ، فبعضها استغرق وقتاً فاق الوقت المطلوب بعام او اكثر، ولأن بناء تلك الجسور والمجسرات يستلزم تحويل اتجاه السير وانشاء طرق مؤقتة تكون غير صالحة للمرور في اغلب الاحيان، ما زاد الطين بلة، كما يقول مواطنون.

ويرى المواطن سعد عبد الرزاق ان اسباباً امنية قد تقف عائقا امام انجاز مشاريع المجسرات والانفاق وبالتالي يتأخر تنفيذها، وذلك بسبب وجود مخاوف من افتتاحها اساساً.

ويقول المتحدث بإسم امانة بغداد حكيم عبد الزهرة في حديث لاذاعة العراق الحر ان الأمانة انجزت اربعة مجسرات في مناطق الطالبية والكاظمية ومجسرين في البياع، وهناك سبعة مجسرات ونفق ما زالت قيد التنفيذ، بل ان البعض منها قد توقف العمل فيها بشكل نهائي، بسبب وجود شبكات لنقل الطاقة الكهربائية وقابلوات للهواتف ونقل هذه الشبكات لا يتم من قبل الامانة، بل من قبل الوزارات المختصة.

يشار الى ان امانة بغداد شرعت ومنذ عامين بتنفيذ نفق ومجسر في منطقة باب المعظم، التي تعد من اكثر مناطق بغداد حيوية واكتظاظاً بالمارة، بسبب وجود مجمعات طبية وكليات، وقد تسبب المشروع بقطع طرق عديدة، فضلاً على الجسر الرئيس في المنطقة الذي يربط صوبي الكرخ والرصافة، ويؤكد عبد الزهرة انه لا توجد مشكلة في تنفيذ النفق، ولكنها برزت في المجسر من جهة بابا المعظم المؤدي الى شارع الجمهورية.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG