روابط للدخول

يوم جديد من التجمعات، والمصريون يثقون بالقوات المسلحة


محتجون مصريون يستخدمون "حذاءً وفرشاة تنظيف" في ضرب صورة لحسني مبارك

محتجون مصريون يستخدمون "حذاءً وفرشاة تنظيف" في ضرب صورة لحسني مبارك

نقل مراسل إذاعة العراق الحر في القاهرة احمد رجب، تواصلَ الاحتجاجات الشعبية ومظاهرَ التجمهر في الساحات الرئيسة في العاصمة المصرية، ملاحظا إصرار الجموعِ على مطالبها بتنحي الرئيس حسني مبارك عن الحكم، إذ لم تفلح بحسب بعضهم محاولاتُ التهدئة المتمثلة باختيار شخصيتين عسكريتين تحظيان بالاحترام، لمسؤوليات رفيعة، هما عمر سليمان نائبا لرئيس الجمهورية ، واحمد شفيق رئيسا لحكومة جديدة.

ونسب مراسل الإذاعة الى مصادر قولها أن قيادات في وزارة الداخلية كانت وراء إطلاق سراح المئات من المجرمين العتاة من سجون في عدة مدن مصرية، في محاولة لإثارة الشغب وإشاعة جو من الرعب والإرهاب للمواطنين بحسب تلك المصادر.

وأفاد أحمد رجب أن العديدَ من هؤلاء، قتلوا خلال مواجهات مع المواطنين وتركت جثثهم بالقرب من الأحياء السكنية التي حاولوا مهاجمتها، حيث شكل ألاهالي المسلحين بالعصي والأسلحة البيضاء لجاناً شعبية لحراسة منازلهم والممتلكات طيلة الليل. من جانب آخر قال مراسل إذاعة العراق الحر إن الشرطة العسكرية قامت باعتقال نحو 450 من مثيري الشغب تم وضعهم رهن الاحتجاز ريثما تتم محاكمتهم .

ولفت مراسل الإذاعة احمد رجب الى أن تواصل التظاهرات وإصرار المحتجين على تنحي الرئيس حسني مبارك عن الحكم، يرتبط بثقة المصريين بمؤسسات الدولة الرصينة، واحترامهم المؤسسة العسكرية التي شهدت لها العقود السابقة بالاداء الإداري والتنفيذي الجيد على صعد مختلفة، ما يقلل المخاوف من انفلات الأمور وانهيار الكامل لمؤسسات الدولة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG