روابط للدخول

صحيفة عربية: جماعة "عصائب اهل الحق" تسيطر في مدينة النجف


ذكرت صحيفة "الشرق الاوسط" ان جماعة "عصائب اهل الحق" هي التي تسيطر في مدينة النجف حالياً وليس "جيش المهدي" أو "كتائب اليوم الموعود" الذي شكله زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وقالت الصحيفة انها إستقت هذه المعلومات عن مصدر كان في السابق ناشطاً جداً في جيش المهدي في مدينة النجف رفض نشر اسمه لاسباب امنية. واضافت ان المصدر بيّن لها ان طبيعة التداخلات بين جيش المهدي وعصائب اهل الحق، وحتى بين قياديي الطرفين، تجعل من الصعب على مقتدى الصدر ان يثق بانصاره أو ان يفصل بين من هم معه ومن هم ضده، ومن هنا تاتي خطورة التهديدات التي دفعت بالصدر إلى مغادرة النجف التي لم تعد تحت سيطرته.

وفي حوار مع صحيفة الوطن الكويتية، يكشف القاضي منير حداد عن وجود لجنة تحقيق حققت في ملف الكويت، اخذت الملف من الادعاء العام الكويتي ضمن لائحة التهم التي كانت موجه ضد صدام حسين. الا ان حداد اوضح بان الحكومة العراقية كانت غير راضية عن هذا الملف وطلبوا عدم المضي فيه بالمحكمة، وقالوا لنا انه سيفتح باب التعويض، وبيّن القاضي بان الحكم عندما يصدر لصالح الكويت فان اي كويتي يصدر له حكم جزائي يذهب للمحكمة المدنية ويأخذ تعويضاً، والحكومة العراقية ملزمة بتعويضه، لذلك اوقفوا ملفي الكويت وايران.

من جهتها تناولت افتتاحية صحيفة "العرب" القطرية المشهد العربي وقالت إن ما جرى في تونس وما يجري في مصر واليمن والأردن من غضبة شعبية عارمة، تتطلب من الحكومات العربية وقفة جادة للاستماع إلى صوت الشارع العربي. معتبرة مواجهة حشود المتظاهرين بآليات الشرطة ومدرعات الجيش ليس بالحل الأمثل للتعامل مع هؤلاء الشبان الذين آمنوا بالتغيير، ووجدوا متنفسهم في مواقع التواصل الاجتماعي، وفي العالم غير الواقعي أولاً قبل أن ينقلوا ثورتهم إلى الشارع، وبالتالي فإن الأجدى بالحكومات العربية أن تكون على قدر المواجهة، وأن تتوقف عن أساليبها المعتادة في علاج مثل هذه الثورات الشعبية.
XS
SM
MD
LG