روابط للدخول

محافظ المثنى يعتذر "ألكترونياً" للأهالي على فيضان مدينته بالأمطار


فاضت شوارع مدينة السماوة بمياه الأمطار بعد زخّات ليست بالغزيرة، في وقت وجّه محافظ المثنى إبراهيم الميالي عبر صفحته الخاصة على موقع "فيسبوك" اعتذاراً لأهالي المحافظة قال فيه:
"اقدم شديد اعتذاري لأهلي في السماوة العزيزة، لحال الشوارع هذا اليوم، فأرجوكم اصبروا قليلا لان المشروع إن شاء الله سوف ينجز قريباً، ونحن نضغط على الشركة من اجل الإسراع، وقد دخلت شركة تركية الى المدينة تنفذ العمل حالياً.... فاكرر اعتذاري مرة أخرى".

وقد لاقى هذا الاعتذار ردود أفعال لدى أوساط الأهالي، ويقول المواطن علي جبار فرج بأنه يطمح أن يبادر أي مسئول في الحكومة المحلية والمركزية بتقديم اعتذار للشعب، وهذا فعل جيد.

وعبّرت الموظفة شهد منصور عن ارتياحها لمبادرة المحافظ غير المعهودة بالاعتذار، وقالت؛ "اننا نحتاج للمزيد من الدعم المعنوي كي نتحمل الوضع".

وأبدى الإعلامي عمار دورية إعتراضه على الطريقة التي اعتذر فيها المحافظ، قائلاً ن ليس كل الناس يتوفرون على خدمة الإنترنيت، أو لهم صفحات على موقع "فيسبوك"، ولفت الى انه كان الأجدى بالمحافظ أن يعتذر بطريقة إعلامية أخرى تصل الى الناس بسهولة، كي يؤدي الاعتذار فعله.
و
كانت صفحة المحافظ على موقع "فيسبوك" امتلأت بالعديد من التعليقات التي غلب عليها طابع الإعجاب، وتمنّى أحدهم أن ينتقل هذا الفعل الى باقي مسؤولي المحافظة الذين انشغلوا، كما كتب، بأشياء أخرى لها علاقة بإعادة إعمار الجيب لا إعمار المحافظة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG