روابط للدخول

الحلفي والمظفر والتميمي في أربعينية الامام الثائر


مرقد الإمام الحسين بن علي في كربلاء

مرقد الإمام الحسين بن علي في كربلاء

في أربعينية الحسين بن علي، يتقدم الشعر الشعبي العراقي الصفوف المفجوعة.. والملايين الباكية. فيمشي على قدميه باكياً نحو قبة الحسين. ويعلن حداده، وسواده على فجيعة الطف. فهذا الشاعر سعدون التميمي، يرسم لوحة رائعة لملحمة الوجد الحسيني، ويصور كل قلب كربلاء، وكل دمع للحسين، فيقول :

تطلبني عمر أكتب شعر وأرثيك
وتطلبني دمع گد عمري حتى أبچيك
يادمعة رفض شگت جفون الليل
يامنبر يلمك حتى أريد أنعيك
ردت ابچيك
لگيتك باب جنة وروحي طفلة خوف
تلوذ بمستحاها لو يمر طاريك
نسد يادين تطلبنه بسِّتر كل العراقيات
إمنين نجيب ذمة التگدر توفيك
يانحر التحدي الرجَّف الطغيان
يحسين الرسول الچان يفخر بيك
رغم وحش الطريق.. وقلة الأنصار
وجفوف الحقد ماگدرت تلاويك
أخجل من أذكرك يابو الأحرار
يادرب التحدي آلاف سارت بيك
حسين زت حسين وكل گلب ميمون
وتتعنه الزلم وتريد بس ترضيك
أكثر من ألف عام أنت بينه تعيش
صوت بنص ضمير الأمة ظل يفتر
نشوفك بالصواني .. بخبزة العباس
بدموع الثكالة ولوعة الخدَّر
وتمرالفاجعة وتتجدد بكل حين
وإسمك بالدمه بكل ثورة يتسطر
ومن نتذكر إسمك يصهل الميمون
وبس يقرأ القارئ ينزف المنبر
ونشوف المشرعة والخيم والأنصار
وأبو فاضل يرد إردود يتگنطر
يالمعلم الزلم تتجاسر أعله الموت
ويالمخلي الجروح تگطع الخنجر
ويالمعلم الرگاب تعاند السياف
ويالمعلم الجثث بالشدة تتوذر
ويالمأسِّس إسلام بعكس الإستسلام
ويالمعلم العبيد شلون تتحرر
أكتبت أول رسالة بفقه الإستشهاد
نحرك قلم صار وكربله الدفتر
رادك الله تصبح كعبة للأحرار
وبدمك كتاب الله يتفسر
وچنت تريد قلَّه وخيرة الأنصار
وأبد ميصير طف لنصار لو تكثر
صلاة الخوف ماخايف چنت هيهات
چنت خايف صلاتك خاف تتأخر
إشمرت دم الرضيع ومانزل للگاع
نزل فوگ السبايه يظلل إمن الحر
وإسمك لو يمر ينخطف لون إعداك
وحتى السيف منك وجهه صار أصفر
دمك قنبلة وصاعقها عاشوراء
وبيوم الطبگ بالدمعة تتفجر
حتى الماله دين ومايعرف الله
أخذ منك رمز للثورة والمصدر
مو قامة التطبر روس اليحبوك
القامة براس كل حسين تتطبر
نحبك ياحسين بكثر ميبغضوك
يامفتاح جنة وامك الكوثر
نتعناك رغم القتل والتفجير
ونحس زفة عرس لوردنه نتفجر
قضية الرمح مو چانت يزيد يريد
ربك رادها بهالصورة تتصور
المسافة البينك وبين الله هالمترين
بس طول الرمح ماتنحسب أكثر
تزنجر كل سيوف الحقد يامولاي
وسيفك ضاگ دم .. وأبد مازنجَّر
أبد ما زنجَّر


قصيدة (أبي الضيم) رائعة أخرى في حب الحسين.. إذ يكاد ينطق كل بيت فيها بما في قلب الشاعر من حزن وأسى، ويترجم كل بيت ومقطع شعري فيها مشاعر الناس، مسلمين، وغير مسلمين إزاء قضية الشهادة...

صار سنين شامخ يا ابي الضيم
منارة من الارض للسما مرفوعه
انت معدنك صافي وذهب تيزاب
وهاي الناس كلمن معدنه ونوعه
المحب لمن يحبك يا ابو السجاد
على الخدين سكته يجرن دموعه
يتجدد حزنه من يمر عاشور
والك بگلوبنه تتجدَّد اللوعه
انت العلمتنه بمنهجك يحسين
ومشينه عالدرب وبروس مرفوعه
ومر بينه وكت كلش صعب مولاي
حتى الدمعه بمحبتك ممنوعه
محبتنه الك لا عن طمع لاخوف
بس ربك فرضها بعرشة مطبوعه
وحگ نحر الرضيع ودم علي الاكبر
وحك چفين ابو فاضل المگطوعه
لوَّن حبك يدخلني جحيم النار
احس ذنوب عمري كلها مشفوعه


وقصيدة (يالتزور حسين) للشاعر نائل المظفر، وهي قصيدة كل بيت فيها يعادل قصيدة.. وكل مفردة فيها تعادل بيت شعر ..

يالتزور حسين إصبر لا تزور
إقره ليش حسين قامت ثورته
حتى من تنزل دمعتك عالحسين
تعرف شكَد الثواب بدمعته
تدري ليش الميت ايعصره القبر؟
وتدري شيصيح القبر في ميته؟
خاف حابس دمعة في حق الحسين
اليوم تطلع من ظفر سبابته
وحتى تعرف منك شرايد حسين
مو تزوره وأنت جاهل غايته
حسين رايد روح تنهض بالضريح
مو تحط دينار ماهو بحاجته
روح علگ گلبك اباب الحسين
وشيل كل هذا الذهب من حضرته
حسين مامحتاج عالگبة ذهب
الذهب محتاجه راح إلگبته
والناس لو تدري الذهب قصد الحسين
چان مانصرت يزيد وخانته
وياهو كَال الناس فقدت چم حسين
وياهو كَال هوايه وادم تبعته
صاح صوت امن السما بمقتل حسين
وبعده لسه يصيح محد سكته
شلون مانبچي وندگ لاجل الحٌسين
وكل سنة بعاشور ننصب مأتمه
إنكسر ظهر الكون من طاح الحسين
والجبال من اللطم متثلمه
ولأن ماكو چفوف وتدگ النجوم
تنهدگ عا لگاع وترد للسمه
تدري شنهي المعجزة بلطم الحسين؟
ما تموت الناس لو تمطر دمه
ويه كل چف يرتفع يوكَف مَلاك
شما يدگ المحب صدره يقدمه
وعدنا با لدنيا زلم لولا الملاك
چا صدرها بضربة وحده تهشمه


وأخيراً هذه (ومضات حسينية) للشاعر عبد الحسين الحلفي، وهي بمثابة نجوم في سماء العشق الحسيني، وليس ومضات شعرية فحسب ..
زين وناس أكو وما عندك عـيـون
آنه عيون عندي وما شفت نــاس
گبل عباس أكو بس ما لگه إچفـوف
هسه إچفوف اكو بس ماكو عبـاس

أكو باقين بس عن گلبي راحــو
وأكو راحو بنص الگلب باقــين
ظلم كل آدمي إتسمونه إنســان
وجريمة كل علي إتسمونه أبو حسين

گبل آدم إنته مولود أعتقـــد
گبل آدم إنته ما بيهه مجـــال
والدليل شگد سهل من فكـرت
الكل إبن آدم وآدم من تــراب
وأبو إتراب إنته إذن گبله صرت

حاول ترسم شجرة وكيحة .. تضحك من يضربها الفاس ...
وحاول ترسم واحد ميّت .. روحه وردّه إتدوسه الناس ...
وحاول ترسم خد الذل ... إيجدي البوس وما ينباس ...
وحاول ترسم عاگول إشتم عطر اليــــــاس ...
بس كلش لتحاول ترسم ... وضع حسين من شاف چفوف العبــّاس . :


مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG