روابط للدخول

عادل درويش: التطرف والتشدد، أس ُّ الجماعات الإرهابية


يستبعد الكاتب والإعلامي عادل درويش، وجود تنسيق تفصيلي بين المجاميع الإرهابية عند قيامها بتنفيذ عملياتها المسلحة في العديد من الدول، ويسحب ذلك على حادثة التفجير التي استهدفت كنيسة القديسين في مدينة الإسكندرية بمصر مؤخرا، ومثيلاتها من عمليات استهدفت كنائس عراقية ضمن مسلسل استهداف للمسيحيين خلال الفترة الأخيرة.

ويتطرق ضيف برنامج" عالم متحول" عادل درويش الى جذور التطرف لدى بعض التيارات الإسلامية السلفية المتشددة في مصر قبل العراق، قبل عقودٍ من نشوء تنظيم القاعدة، مشخصا دور المنابر الإعلامية والفضائيات اليوم ،في الترويج للأفكار المتطرفة، والداعية الى تكفير الآخر والتحريض على الكراهية والإقصاء بحسب درويش.
في قراءة لأسباب وعوامل تنامي نشاط الجماعات الإرهابية خلال العقدين الأخيرين، يرى الخبير قي شؤون الشرق الأوسط الإعلامي عادل درويش، أن ضعف الأنظمة الحاكمة بعض البلدان، وتفشي الفساد، وتيسر وسائل إعلامية ومنابر تنشر الأفكار المتشددة ، المؤثرة في صفوف الشباب، في وقت حُرِم فيه اللبراليون والعلمانيون العرب، من فرص التعبير عن أرائهم والترويج لها ومواجهة فكر التطرف والتشدد، بحسب عادل درويش.
عادل درويش مصريٌ بريطاني الجنسية، ولد عام 1945 في الإسكندرية، كاتب وصحفي ومعلق سياسي

ويحذر ضيف البرنامج عادل درويش من أن الجماعات المتشددة والإرهابية، تفننت في استغلال تقنيات التواصل الحديثة، مثل الانترنت في بث رسائلهم وبياناتهم، و تيسير معلومات فنية وتقنية عن كيفية صناعة المتفجرات وأدوات القتل المختلفة.التي تستهدف" الآخر".
يشخص عادل درويش في حديثه لبرنامج عالم متحول، مفارقة استغلال المتطرفين والمتشددين الإسلاميين مساحة َالحرية، وأسباب الحياة الكريمة والحقوق التي وفرتها لهم ولعوائلهم، دول الغرب ( الكافرة!) ، كجزء من احترامها للإنسان وحقوقه، قابله المتطرفون، بنكران للجميل، إضافة الى استغلال فضاء الحرية لنشر أرائهم المتشددة ودعواتهم.
ولا يفوت الإعلامي عادل درويش، الإشارة الى تمرد بعض التنظيمات الإسلامية التي دعمت بمساعدة غربية لمواجهة الوجود العسكري السوفيتي في أفغانستان خلال الثمانينات من القرن الماضي، وكيف أنقلب بعضها ليتحول الى ما يماثل وحش فرانكشتاين، العالِم المجنون الذي أراد أن يخلق نوعا من الحياة لخدمة الإنسان...لكن بدلا من هذا صنع وحشا مدمرا ! بحسب مقارنة عادل درويش,

مستمعينا الكرام، للتعرف على المزيد من تفاصيل هذا الموضوع في برنامج عالمٌ متحول، ندعوكم الى فتح الملف الصوتي المرفق.
XS
SM
MD
LG