روابط للدخول

طوابير طويلة من خريجين عاطلين أمام دائرة العمل والتدريب المهني في بعقوبة


تجمع العشرات امام وداخل دائرة العمل والتدريب المهني في بعقوبة، مطالبين بالحصول على راتب شهري، مستندين في ذلك الى مقترح طرح في مجلس النواب قبل فترة ليست بالطويلة يقضي بتخصيص مبلغ 100 الف للخريجين العاطلين عن العمل، غير ان المقترح لم يصوت عليه ولم يدخل حيز التنفيذ.
وتقول احدى المشاركات في التجمع لم تذكر اسمها انها من الخريجات الاوائل على قسم الرياضيات، غير انها لم تحظَ بأي فرصة تعيين لحد الان، بالرغم من الحاجة لمدرّسين اختصاص رياضيات في العديد من مدارس بعقوبة.
وشكت مواطنة اخرى، وهي خريجة قسم اللغة الانكليزية في كلية التربية بجامعة ديالى، من التزاحم الشديد حول بناية دائرة العمل، مطالبة الجهات الحكومية بايجاد فرص عمل للعاطلين.
من جهته قال مدير دائرة العمل والتدريب المهني خليل ابراهيم جاسم ان الدائرة فتحت باب التسجيل للخريجين العاطلين عن العمل لاغراض احصائية فقط، مبيناً انه لا توجد رواتب شهرية للخريجين العاطلين عن العمل في الوقت الحاضر، ولفت الى ان الامر لا يعدو كونه مقترحاً طرح في مجلس النواب ولم يتم التصويت عليه او اقراره.
ومنذ ساعات الصباح الاولى يصطف الخريجون العاطلون عن العمل في طوابير طويلة، أمام وداخل بناية العمل والتدريب المهني، متحدين كل الظروف، بما فيها الأمنية.
وللوقوف على سير العمل في الدائرة ولتوضيح الامر للمراجعين، زار دائرة العمل وفد من مجلس محافظة ديالى ضم عضوي مجلس المحافظة ازهار الخيلاني وايمان عبد الوهاب، وبينت الخيلاني انها جاءت الى الدائرة بناءا على شكاوى تقدم بها مواطنون حول سير العمل في دائرة العمل، مشيرةً الى عدم اتخاذ اي قرار بشأن تخصيص رواتب شهرية للعاطلين عن العمل من الخريجين، وان الاستمارات التي توزع من قبل الدائرة هي لاغراض الاحصاء فقط.
وقالت عضو المجلس ايمان عبد الوهاب ان الغرض من هذه الزيارة يتمثل في الوقوف على معاناة العاطلين عن العمل وتوضيح ملابسات الموضوع لهم.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG