روابط للدخول

قوى في مجلس النواب العراقي تعلن تأييدها للشعب التونسي


في أول رد فعل رسمي، أعلنت قوى وأحزاب سياسية داخل مجلس النواب العراقي في جلسة الثلاثاء تأييدها للشعب التونسي والتغييرات التي أحدثتها المظاهرات التي شهدتها مدن مختلفة من تونس خلال الايام الماضية.

رئيس كتلة التحالف الوطني العراقي ابراهيم الجعفري رحب في كلمة ألقاها بما وصفه بالانتفاضة الشعبية التونسية، مؤكداً ان الحكومة التي اعلن عنها الاثنين لم تحقق المطالب الشعبية بعد ان ظلت الوزارات السيادية، كالخارجية والدفاع والداخلية، بيد الحزب الحاكم. ودعا الجعفري الشعب التونسي الى الإستمرار في التظاهر الى حين تحقيق جميع مطالبه.

وايد بيان لإئتلاف العراقية تلاه النائب حيدر الملا بدوره الشعب التونسي وخياراته، دون التدخل بشؤونه الداخلية، مشدداً على ضرورة ان تدعم الحكومة العراقية رسميا الحكومة المؤقتة التونسية.

وبعيدا عن احداث تونس، فان ما شهدته مدينة تكريت التابعة لمحافظة صلاح الدين صباح الثلاثاء من تفجير انتحاري طال متطوعين لسلك الشرطة والذي خلف العشرات بين قتيل وجريح كان مثار انتقاد وادانة من قبل نواب.

ودعا بيان تلاه النائب مطشر السامرائي الحكومة الى اتخاذ تدابير امنية وتقنية لمنع تكرار مثل هذه الأحداث، ومنها التقديم للتطوع عبر استمارات تقدم من خلال المواقع الالكترونية الحكومية للحد من التجمّعات.

ولم يشهد جدول اعمال جلسة مجلس النواب قراءة اي من مشاريع القوانين بل ظلت الخلافات مستمرة بين اعضائه حتى حول طبيعة البيانات التي شهدتها الجلسة.
XS
SM
MD
LG