روابط للدخول

دورة تدريبية في كربلاء تؤكد على حسن تعامل الموظفين مع المراجعين


نظّم القسم القانوني في حكومة كربلاء المحلية، دورة تدريبية لموظفين في المحافظة لشرح مهام وواجبات الوظيفة العامة.
وقال معاون محافظ كربلاء عادل الموسوي في حديث لإذاعة العراق الحر إن الدورة ترمي أيضا إلى التأكيد على طرق تعامل الموظفين مع مراجعي الدوائر الحكومية.
وقال المشرف عن الدورة عمار عبد الزهرة، إن العديد من الدوائر تشهد تلكوءاً واضحا في إنجاز معاملات الموظفين، ما حدا بالحكومة المحلية إلى إقامة هذه الدورة.

ووصف عدد من الموظفين المشاركين الدورة التدريبية بالمهمة، لجهة التذكير بضوابط ومبادئ الوظيفة العامة، وقال بعضهم إن العمل المتواصل وما يرافقه من ضغوط قد يؤدي بالعديد من الموظفين إلى نسيان طرق التعامل السليم مع مراجعيهم.
ويرى آخرون أن موظفي الحكومة ممن يعملون بمختلف الدوائر يقومون بواجباتهم بشكل جيد، فيما شكا بعض آخر ما سمّوه بـ "العمل في ظروف مضنية"، ودعوا الوزارات الى إدخال التقنيات الحديثة الى دوائرها بشكل فعال لتقليل متاعب الموظفين ولتسريع عملية إنجاز معاملات المواطنين.

وفي غضون ذلك، أعرب مواطنون عن امتعاضهم مما وصفوه بـ"التعامل الفوقي" للعديد من موظفي دوائر الدولة مع مراجعيهم، وقال المواطن ليث علي إن بعض الموظفين ما زالوا يُشعِرون مراجعيهم بأنهم في مكاتب خاصة وليس في دوائر حكومية، فيما دعا آخرون الوزارات إلى إدخال موظفيها في دورات مكثفة لشرح كيفية التعامل مع المراجعين.

وكانت تقارير أشارت إلى أن عدد الموظفين في العراق بلغ اربعة ملايين موظف، وأكدت أن عدداً كبيرا من هؤلاء الموظفين يشكلون عبئا على الحكومة في ظل انتشار واضح للبطالة المقنعة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG