روابط للدخول

خطط العام 2011 لتحسين خدمات الصحة النفسية في العراق


مركز العروبة الصحي في مدينة العمارة

مركز العروبة الصحي في مدينة العمارة

تشير أحدث الإحصاءات عن زيارات المراكز الصحية في أنحاء البلاد خلال عام 2010 إلى زيادةٍ في أعداد المرضى الذين يعانون من اضطرابات نفسية بسبب الشدائد الاجتماعية والأوضاع الأمنية غير المستقرة التي مرّ بها المجتمع العراقي خلال السنوات الماضية.

وفي مقابلةٍ أجريتُها عبر الهاتف، أوضح المستشار الوطني للصحة النفسية في وزارة الصحة العراقية الدكتور عماد عبد الرزاق عبد الغني أنه بالرغم من أن هذه الزيادة ليست كبيرة إلا أنها تشكّل ارتفاعاً لأعداد مُراجعي وحدات الصحة النفسية في العام 2010 مقارنةًَ مع الأعوام السابقة.

وأضاف أن معظم الحالات التي سُجّلت خلال العام المنصرم كانت لأعراض قلق واكتئاب نفسييْن إضافةً إلى بعض ما تعرف بالحالات الذهانية والتي تُلاحَظ من خلال سلوك المصابين أو تعاملاتهم سواء مع أفراد المجتمع أو في نطاق العائلة أو مراكز العمل.

وذكر عبد الغني أن معظم المصابين بالاضطرابات النفسية لا يراجعون الوحدات الصحية المتخصصة إلا في حال الـمُضاعفات وذلك بسبب الوصمة الاجتماعية. كما أجاب عن سؤال يتعلق بتأثيرات الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية والأمنية على الصحة النفسية بشكلٍ عام.

وختَم تصريحاته بالحديث عن خطط العام 2011 في التوسّع بمعالجة المصابين بالاضطرابات العقلية من خلال تكثيف طرائق الرعاية الصحية وزيادة الدورات التدريبية لمنتسبي وحدات العلاج النفسي وافتتاح مراكز جديدة في مختلف المحافظات العراقية لمعالجة المصابين بسوء استعمال العقاقير والمخدرات إضافةً إلى وحدات متخصصة أخرى لعلاج المعاقين وكبار السن.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي الذي يتضمن مقابلة مع الدكتور عماد عبد الرزاق عبد الغني المستشار الوطني للصحة النفسية في وزارة الصحة العراقية.
  • 16x9 Image

    ناظم ياسين

    الاسم الإذاعي للإعلامي نبيل زكي أحمد. خريج الجامعة الأميركية في بيروت ( BA علوم سياسية) وجامعة بنسلفانيا (MA و ABD علاقات دولية). عمل أكاديمياً ومترجماً ومحرراً ومستشاراً إعلامياً، وهو مذيع صحافي في إذاعة أوروبا الحرة منذ 1998.

XS
SM
MD
LG