روابط للدخول

المبادرة الزراعية تشرك الإعلاميين في خطط الإصلاح الزراعي


نظمت اللجنة العليا للمبادرة الزراعية التابعة لمجلس الوزراء اجتماعاً موسعاً لعدد من الإعلاميين المهتمين بمتابعة قطاع الزراعة والري، من اجل تفعيل مشاركاتهم الجادة في إنجاح خطط المبادرة وإعادة تقييم نشاطاتها طيلة السنوات الثلاث الماضية.

المسئول الإعلامي للمبادرة زاهد جهاد قال ان الاجتماع يهدف لوضع أسس التعاون المثمر مع الإعلام بشتى فروعه، من اجل النهوض بخطط تنمية القطاع الزراعي، والتعرف على المقترحات وتوضيح العقبات التي تواجه المبادرة، مع التأكيد على ضرورة إن يكون الإعلام مبادراً وتثقيفياً وإرشادياً.

وطرح الإعلاميون الحاضرون تساؤلات أمام الخبراء العاملين في اللجنة العليا للمبادرة تتعلق بجدوى تأسيس هذه اللجنة، والطريقة التي تنسق بها مع الوزارات ذات العلاقة، ومنها الزراعة والموارد المائية، وكيفية تنفيذ الخطط المستقبلية، وعملية إقراض الفلاحين من قبل المصرف الزراعي دون فوائد.

واشار مستشار رئيس الوزراء لشؤون الزراعة حسين جابر، المدير التنفيذي للمبادرة الزراعية الى ما تحقق في السنوات الثلاث الماضية من انجازات مهمة في زراعة البطاطا وبعض لفواكه والخضر، وتنشيط زراعة الحبوب عبر المتابعة الجادة، وتوفير حصص الماء بعدالة، وإيجاد الحلول لعدد غير قليل من المزارعين، من خلال الإقراض الميسر، لافتاً إلى إن لجنة المبادرة صرفت قرابة تريليون دينار على قطاعي الزراعة والري خلال خطتها، أي ما يعادل حصص أكثر من خمس وزارات، وقال انها أعدت خطة استراتيجية طموحة للسنوات الثلاث المقبلة، بعد دراسة اخقاقات المرحلة السابقة، وتأشير الخلل ومن ثم النهوض بخطوات واثقة.
وأكد مستشار رئيس الوزراء إن لجنة المبادرة تضم خبراء مختصين للإشراف على الوزارات ومتابعة مشاريعها وتحديد الأولويات، وهناك دراسة لإيجاد الحلول العملية لمشاكل المياه مع دول الجوار.

وتخلل الاجتماع تقديم مقترحات من قبل الإعلاميين تعلقت بضرورة توسيع مستوى الشفافية في تقديم أخبار مشاريع المبادرة وإشراك المراكز البحثية والجامعات في تنفيذ خطط الإصلاح والتنمية الزراعية والاروائية مع أهمية أعداد برامج تلفزيونية وإذاعية تتابع تلك المشاريع وتستلم مقترحات التقييم.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG