روابط للدخول

صحيفة بغدادية: مجلس النواب يستجوب زيباري حول إعدام عراقيين في السعودية


تناولت معظم الصحف البغدادية في اخبارها الرئيسة خسارة المنتخب العراقي لكرة القدم امام نظيره الايراني ضمن بطولة امم آسيا. وقالت صحيفة "المدى" ان المنتخب أخفق في تحقيق فوز كان في متناول اليد بعد أن قدم مستوى رائعاً خلال شوطي المباراة، لكن المنتخب الإيراني تمكن من تحقيق الفوز بسبب أخطاء دفاعية قاتلة من الجانب العراقي وكما في كل مرة.

وبعيداً عن الرياضة وحتى السياسة قالت جريدة "الصباح" ان رئيس الوزراء نوري المالكي أوعز بتشكيل لجنة والتحرك سريعاً لتدارك شح المياه والجفاف المتوقع في البلاد خلال هذا العام. وجاءت هذه التحركات (كما تفيد الصباح) في أعقاب الكشف عن ان 2011 سيكون عام جفاف بالنسبة للعراق، لاسيما مع تدني مستوى الأمطار، ونية تركيا إقامة عدد من السدود على الأنهار التي تمر في أراضيها. فيما حذرت هيئة المستشارين في مجلس الوزراء من أن شحة المياه ستكون أشد وطأة من الأعوام السابقة، بسبب تراجع الخزين الستراتيجي للبلاد لأدنى مستوياته.

في سياق آخر وحول ما تردد عن اعدام 40 عراقياً في السعودية مؤخراً، تقول صحيفة "العالم" ان كلاً من سفير العراق لدى الرياض عبد الإله الجميلي والمتحدث باسم وزراة حقوق الانسان العراقية كامل امين نفوا صحة تلك الانباء. فيما اعتبرت النائبة كميلة الموسوي بان المتحدثين لا يدريان شيئاً عن الواقع، وان هناك أدلة واضحة على تنفيذ السعودية حكم الاعدام بحق هذا العدد من العراقيين، مؤكدة ان مجلس النواب سيستضيف وزير الخارجية هوشيار زيباري الخميس المقبل ويقدم له تلك الأدلة.

وفي جريدة "الاتحاد" يقول حسين فوزي في عمود ان "غياب توزيع عادل للموارد والتدني المأساوي لمعيشة الجنوبيين حتى في ظل صادرات النفط من مناطقهم أو المحاذية لها، اضافة الى توجه السلطة السودانية إلى التعكز على أسلمة الحكم للتعتيم على الاخفاقات المريرة، هذه الاحادية في الاستحواذ على الموارد، واحادية التشريع المتجاهل لبقية المكونات، اسفر عن مأساة فقدان جاذبية الوحدة بين السودانيين، فها هي جمهورية الجنوب". ويرجو الكاتب أن تكون السودان درساً لتجنب الاحادية في ممارسات السلطة.
XS
SM
MD
LG