روابط للدخول

كربلائيون يتحدثون عن أسوء القرارات الحكومية لعام 2010


قال مواطنون في كربلاء ان أسوأ القرارات الحكومية التي شهدها العام المنصرم تمثل في تقليص مفردات البطاقة التموينية إلى أدنى حد لها، ورفع أجور الماء والكهرباء.

وأكد بعض المواطنين ان أصواتاً حكومية تصاعدت خلال العام الماضي مطالبة بإلغاء البطاقة التموينية بحجة قلة التخصيصات المالية، بدلا من قيام الحكومة بدعم البطاقة التموينية لتشمل توفير مواد غذائية أخرى، معتبرين ان الموقف الحكومي إزاء البطاقة التموينية أضر بشريحة واسعة من المواطنين.

وفيما قررت الوزارات المعنية زيادة أجور الطاقة الكهربائية والاتصالات الأرضية خلال العام الماضي بهدف إجبار المواطنين على الحد من الاستهلاك غير الضروري، وشمول منازل المسؤولين الحكومين بالقطع المبرمج لفترة من الزمن بعد تصاعد وتيرة الاحتجاج على تردي خدمات الكهرباء الصيف الماضي، وجد مواطنون في كربلاء أن تلك القرارات لم تكن صائبة.

ووصف مواطنون آخرون قرار إيقاف التعيينات الذي اتخذه مجلس النواب السابق، بأنه الأسوأ خلال العام الماضي، وتمنّوا أن يعيد البرلمان والحكومة العراقية النظر بتلك القرارات التي اعتبروها سيئة، وطالبوا بأن يحرص المسؤولون على اصدار القرارات التي تخدم المواطنين وتقلل من المصاعب التي تواجههم في حياتهم.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG