روابط للدخول

حق الكرد في تقرير المصير على بساط البحث من جديد


خارطة كردستان

خارطة كردستان

حق الكرد في تقرير المصير عاد الى بساط البحث في أعقاب مؤتمر الحزب الديمقراطي الكردستاني الثالث عشر الاخير. وكان الرئيس الأمريكي الاسبق ويلسون من بين الذين طرحوا هذا المبدأ في العام 1919 عندما أصبح يطرح على الساحة الدولية بقوة بعد الحرب العالمية الاولى.

كما ان الزعيم الكردي الراحل الملا مصطفى بارزاني تبنى حق تقرير مصير الكرد بأسلوبه الخاص في ثلاثيينيات القرن الماضي وفي سبعينياته عندما عقدت اتفاقية الحكم الذاتي لكردستان العراق, إلاّ ان السلطات العراقية الحاكمة لم تلتزم بها، وحاليا هناك مشروع الفدرالية المطروح منذ تغيير نظام الحكم عام 2003.

إذاعة العراق الحر استطلعت آراء عدد من الشخصيات الكردية في مسألة عودة موضوع حق الكرد في تقرير مصيرهم الى بساط البحث.
نجم الدين كريم


الدكتور نجم الدين كريم, رئيس المعهد الكردي بواشنطن, عضو مجلس النواب العراقي, رأى أن حق تقرير المصير لا يعني بالضرورة الانفصال, على الرغم من أن للشعب الكردي أرضه, وتراثه, ولغته الخاصة وكثافته السكانية, وكل ذلك يؤهله لأن تكون له دولة مستقلة, ولكن ليس في هذا الظرف بالذات.

واضاف الدكتور نجم الدين كريم أن شعب كردستان العراق اختار طوعا البقاء ضمن العراق بشرط أن يكون العراق دولة ديمقراطية فدرالية، مشيرا الى أن واشنطن متفهمة لهذا الوضع, كما هي متفهمة لاوضاع مماثلة في السودان وأماكن أخرى.
اسعد خيلاني مع الرئيس بوش

الباحث العراقي البروفسور أسعد خيلاني, شدد على ان الديمقراطية والحرية, هما المسار الوحيد لمعالجة مشروع تقرير المصير بمعنى أن يكون الشعب الكردي هو صاحب القرار إذا ما اراد الانفصال أو العيش في اطار حكم ذاتي, شأنه شأن باقي مكونات الشعب العراقي.

وقال خيلاني انه بصفته باحثا جامعيا كرديا في الولايات المتحدة بحث خلال لقاء له مع الرئيس الامريكي السابق جورج بوش حق تقرير مصير الشعب الكردي.
اسفندياري شكري

المؤرخ العراقي الدكتور أسفنديار شكري المقيم في الولايات المتحدة, الذي عاصر حقبة نضال الملا مصطفى بارزاني, وكان كذلك طبيبه الخاص, تحدث عن فكرة الملا, منذ ثلاثينات القرن الماضي حول تكوين دولة مستقلة للكرد، مشددا على ان هذا الحلم لازال يراود الشعب الكردي حتى يومنا هذا, بما في ذلك نجل الملا, رئيس اقليم كردستان العراق حاليا مسعود بارزاني.

أما نهاد القاضي رئيس المعهد الكردي للبحوث والدراسات فأستعرض ما عاناه الشعب الكردي من الحكم المركزي العراقي ومن دول الجوار, مشيرا
الى أن
نهاد القاضي
حق الكرد في تقرير المصير هو حق مشروع, ويجب تحقيقه بالطرق الديمقراطية وباحترام الغير, بعيدا عن التشدد والشوفينية، مشددا على أن حق تقرير المصير يؤخذ وليس منحة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG