روابط للدخول

أمنيات البصريين بمناسبة العام الميلادي الجديد 2011


تتكرر الامنيات في كل عام، واماني العراقيين واحدة في الامن والاستقرار والتقدم، جولة حرة في انحاء مدينة البصرة التي طوت الايام الاخيرة من عام 2010 لتبدأ عاماً يأمل الجميع ان يكون اكثر استقراراً وبناءً.

استطلعنا الامنيات وبدأناها مع رئيس مؤسسة مدرسة الحب والسلام في البصرة لؤي الخميسي، الذي تمنى ان يكون الوطن هو ما يربط العراقيين وليس انتماءاتهم القومية اوالطائفية اوالعشائرية اوالحزبية وان يكون الحب سمة المجتمع الذي عانى من الحروب والدمار.

بينما تمنى الشاعر حسام لطيف البطاط ان يزداد العراق ازدهاراً وان يكون في طليعة البلدان.

وتمنى رئيس تحرير صحيفة اوتار مرتضى طالب الموسوي ان تلتفت الحكومة الى مشاكل الشباب وتضع حدا لهمومهم وتخليصهم من البطالة التي تفتك بهم.

ومشكلة الكهرباء حاضرة في امنيات المواطنين فهذا المواطن عباس هاشم يتمنى ان تستمر الكهرباء رغم شكوكه باستمرارها على حد رأيه.

الطالبة هبة الله فريد من كلية الفنون الجميلة تتمنى ان يكون العام الجديد عام ازدهار وتطور خاصة في الاعمال الفنية التي تأمل المشاركة فيها.

ويتمنى مسؤول شعبة الثقافة والفنون في مديرية شباب ورياضة البصرة علاء الدين طه منصور ان يحقق نتائج مهمة للشباب في كافة المجالات وان يأخذ الشاب العراقي دوره الريادي في المجتمع.
أما المصور الفوتوغرافي اكرم القطراني تمنى ان يتألق بالتصوير بعد فوزه باحدى المسابقات الوطنية للصورة الفوتوغرافية للشباب.

واخيراً تمنت الاعلامية رجاء هادي ابو الهيل ان تكمل مسيرتها العلمية لتوقفها بسبب الظروف وان تحصل على عمل تخدم فيه وطنها وعائلتها.

المزيد في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG