روابط للدخول

اعتصام في اربيل للمطالبة بتعديل قانون تنظيم التظاهرات


لا لقانون تنظيم التظاهرات، نعم لتعديله

لا لقانون تنظيم التظاهرات، نعم لتعديله

اعتصم يوم الخميس عشرات من ممثلي منظمات المجتمع المدني وعدد من الصحفيين والكتاب في اقليم كردستان العراق امام مبنى برلمان كردستان مطالبين بتعديل قانون تنظيم التظاهرات، الذي كان برلمان الاقليم صادق عليه اوائل الشهر المنصرم واصبح نافذ المفعول اعتبارا من يوم الاربعاء.

ويعتقد المدافعون عن الحريات في كردستان من منظمات مجتمع مدني وبعض وسائل الاعلام ان القانون يقيد حرية التعبير عن الراي وتنظيم التظاهرات بعد ان اشترط القانون الحصول على اجازة تنظيم التظاهرة من الوحدات الادارية، رغم صدور توضيح من رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني الاسبوع الماضي اكد فيه انه وقع على القانون احتراما للاغلبية التي صوتت لصالحه في البرلمان.

ورفع المتظاهرون لافتات كتبت عليها "صدور قانون تنظيم التظاهرات اعدام للحرية و كلا لقانون تنظيم التظاهرات ونعم لتعديله".

هوكر جتو منسق البرامج في منظمة النجدة الشعبية في كردستان العراق واحد منظمي هذا الاعتصام قال في حديثه لاذاعة العراق الحر "تنظيم هذه التظاهرة هي سلسلة من مطالبات باجراء تعديلات على قانون تنظيم التظاهرات في الاقليم. ورغم مطالبتنا الا ان رئيس الاقليم وقع على القانون ولدينا الان حملة لجمع التواقيع وتشكيل لجنة قانونية لصياغة القانون واعادة النظر فيه من جديد".
واشار جتو ان هناك حملة اخرى سيقومون بها يوم الثلاثاء المقبل للمطالبة باجراء تعديلات على القانون وقال "هناك تجمع وحملة لجمع التواقيع بحضور ممثلي منظمات المجتمع المدني ووسائل الاعلام والحقوقيين لتسليمها الى البرلمان وهذه الفعاليات ستستمر لغاية اجراء التعديلات على القانون ويتطالق مع المعايير الدولية".

الكاتب والصحفي ريبين اسماعيل احد المشاركين في هذا الاعتصام اكد "لا اقول ان القانون بكامله يقيد الحريات وانما هناك بعض البنود تقييد تنظيم التظاهرات ويشترط من منظمي التظاهرات بالحصول على الاجازة الرسمية ونعتقد انها تناقض الدستور العراقي وان يكون حق التظاهر مكفولا للجميع"

وكانت قوى المعارضة في برلمان كردستان العراق المتمثلة في حركة التغيير، والجماعة الاسلامية، والاتحاد الاسلامي، لم تصوت لصالح القانون واعترضت عليه.

ويشير النائب كاروان صالح من قائمة التغيير ان القانون يتناقض مع برامج الاحزاب خلال الحملات الانتخابية.

وكان رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البارزاني اصدر توضيحا حول قانون تنظيم المظاهرات في الاسبوع الماضي عقب توقيعه عليه ورد فيه "تلقينا خلال الفترة الأخيرة عدة طلبات تتحدث عن ضرورة أعادة النظر في بعض فقراته وبنوده، هنا لابد من القول بأن القانون المذكور قد وردنا لتنظيم المظاهرات في إقليم كوردستان وليس لمنعها أو حظرها وقد شهد القانون مناقشات مطولة في قاعة البرلمان وتمت المصادقة عليه بأغلبية الأصوات، وقد تم أصداره من قبلنا أحتراماً للأكثرية".
ودعا رئيس اقليم كردستان العراق المعترضين على القانون الى تقديم ملاحظاتهم الى برلمان كردستان، ونقل عن بارزاني قوله "أنني أدعو أي جهة أو أشخاص أو كتلة لها توجهاتها الخاصة أزاء أي بند أو فقرة من القانون الى توجيهها ومناقشتها في برلمان كوردستان".

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG