روابط للدخول

أهم أحداث عام 2010 في محافظة البصرة


كان عام 2010 زاخرا بالأحداث والمستجدات في البصرة نتوقف هنا للإشارة الى أهمها في الجوانب الأمنية والسياسية والاقتصادية والمجتمعية.

لقد شارك أبناء المحافظة في الانتخابات البرلمانية يوم 7 آذار فيما شهدت البصرة خلال العام الذي يشرف على الانتهاء أحداثا مأساوية بتفجيرات متفرقة شملت مناطق مكتظة بالناس في خمسة ميل وسوق البصرة القديمة وشارع عبد الله بن علي وسط العشار راح ضحيتها العشرات من أبناء المدينة.

وبالرغم من إعلان الجهات الأمنية إلقاء القبض على منفذي التفجيرات الا ان رئيس اللجنة الأمنية في المجلس علي غانم أكد لاذاعة العراق الحر ان ما حصل في البصرة من تفجيرات هو تحد للاستقرار الأمني الذي حصل في المحافظة ولإعطاء رسالة الى الشركات الاستثمارية في ان المحافظة غير آمنة، فيما أشار نائب رئيس مجلس محافظة البصرة احمد السليطي ان هناك دوافع سياسية تقف وراءها محذراً من وقوع أعمال مشابهة خلال الفترة المقبلة.

وجدد مسؤولون محليون خلال عام 2010 الدعوة لإقامة إقليم البصرة، إذ دعا رئيس مجلس محافظة البصرة الحقوقي جبار امين الى تفعيل المطالبة بإقليم البصرة مؤكداً أن المادة 199 من الدستور العراقي تتيح للمحافظات تشكيل الأقاليم وان حاجة الحكومة المحلية الى توسعة الصلاحيات فضلا عن حاجة المواطن الى تطوير الخدمات في المحافظة يدعو الى تجديد دعوة تشكيل إقليم البصرة.

وشهد النصف الأول من عام 2010 انطلاق تظاهرة الكهرباء التي كانت بداية لتظاهرات شملت محافظات جنوبية أخرى، إذ أطلقت القوات الأمنية النار على المتظاهرين بحسب شهود عيان فيما أكد محافظ البصرة في مؤتمر صحافي حدوث إطلاق النار معتبراً ان ما حدث هو حالة دفاع عن النفس على حد قوله، مبيناً ان تحقيقاً يجري في الحادث.

وأضاف محافظ البصرة أن المحافظة لا تستطيع أن تتخذ قراراً بشأن الكهرباء كون الموضوع يخص الحكومة الاتحادية.

وشهد عام 2010 استمرار مطالبة الصحفيين بتشريع قانون لحمايتهم بعد ان شهدت الساحة العراقية مقتل عدد منهم. وأكد نقيب الصحفيين العراقيين في البصرة حيدر المنصوري أن البرلمان السابق شرّع قوانين ليست بأهمية قانون حماية الصحفيين الذي رُحِّل الى الدورة الحالية وطالبهم بأن يأخذوا بنظر الاعتبار التضحيات الكبيرة التي قدمها الصحفيون العراقيون والإسراع بإقرار القانون المذكور.

وشهدت محافظة البصرة إقامة معارض دولية للنفط والغاز والإنشاءات والخدمات شارك فيها العديد من الشركات العالمية كما أقيمت عدة معارض للكتب في جامعة البصرة ومؤتمرات علمية عالمية منها المؤتمر العالمي في جراحة العظام والكسور. وشهد عام 2010 تخرج 4580 آلاف طالب وطالبة في جامعة البصرة بكافة الاختصاصات الطبية والهندسية والعلمية والإنسانية بدورة أطلق عليها اسم دورة الإرادة والبناء.

كما زار البصرة خلال عام 2010 وفود ضمت شخصيات عربية وعالمية وافتتحت قنصليات لدول مختلفة من العالم والاعلان عن أخرى ستفتتح قريباً منها القنصلية التركية والالمانية والتشيكية والمصرية والفرنسية.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG