روابط للدخول

بمشاركة اكثر من 150 مسرحيا انطلقت في النجف اعمال مهرجان الطف المسرحي الاول على قاعة منتدى الشباب. يوقيم المهرجان نقابة الفنانين فرع النجف في اطار فعاليات المنظمات الثقافية غير الحكومية واحتفاء بالنجف عاصمة للثقافة الاسلامية عام 2012.

واوضح نقيب الفنانين في النجف علي المطبعي في حديثه لاذاعة العراق الحر ان اطلاق تسمية الطف على المهرجان الذي يقام تحت شعار "من الطف ننطلق الى عوالم الابداع والحياة" جاء لتجسيد القضية الحسينية برؤية جمالية حقيقية.

المهرجان الذي سيستمر لثلاثة ايام تضمن عرض مسرحية شارك فيها عمالقة المسرح العراقي جسدت صورا حقيقية تاريخية لواقعة الطف بصورة فنية اقرب الى المتلقي من الصور والكتابات، كما لاحظت الفنانة المسرحية ساهرة عويد .

وافتتح المهرجان بمسرحية تجسد شخصية الحر الرياحي للشاعر عبد الرزاق عبد الواحد شارك فيه الفنان الكبير عزيز خيون والفنانة عواطف نعيم وعدد اخر من الفنانين العراقيين.

واوضح الفنان عزيز خيون ان احياء القضية الحسينينة يجب ان لايكون عبر البكاء والشعائر الاخرى فقط بل يجب يكون هناك ابراز للكلمة التي قالها للطغاة والتي يجب ان نثقف اجيالنا عليها .

وقال رئيس اللجنة المشرفة على امشروع النجف عاصمة للثقافة الاسلامية عام 2012
ورئيس مجلس محافظة النجف الشيخ فائد كاظم نون ان للحركة الفنية في النجف دور مهم وهناك تخصيصات لهذه الشريحة ضمن الفعاليات التي تقيمها المنظمات غير الحكومية .

الى ذلك انتقد فنانون مسرحيون بان ما يقدم الان في النجف باتجاه اختيارها كعاصمة للثقافة الاسلامية لا يرتقي وثقلها الحقيقي الفكري والادبي، اذ طالب مدير الدائرة العامة للسينما والمسرح الدكتور شفيق مهدي ان يكون الاستعداد باتجاه انشاء مراكز بحثية وفكرية تبين للعالم واقع النجف الحقيقي ورثها الحضاري والتاريخي .

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG