روابط للدخول

أبو الغيط يفتتح القنصلية المصرية في أربيل


قال وزير خارجية مصر احمد ابو الغيط ان حكومته تعمل للوصول الى جميع مناطق العراق، مشيراً ان شركات بلاده ستتخذ من اقليم كردستان العراق قريباً منطلقاً الى باقي مناطق العراق.
تصريحات ابو الغيط جاءت خلال كلمة ألقاها لدى حضوره مراسيم افتتاح القنصلية المصرية العامة في اربيل، وهي الاولى عربياً بين 18 قنصلية وممثلية اجنبية في الاقليم.
واضاف ابو الخيط ان "النوايا المصرية تتمثل في التوجه الى كل العراق، في بغداد واربيل والبصرة والمناطق الاخرى، وان الهدف هو مد اواصر الصداقة والاخوة ودعم العراق ومساندة ومساعدته وتأمين اكبر استقرار الذي عانى كثيرا خلال العقد الاخير".

وتابع وزير الخارجية المصري حديثه قائلا ان "وجود هذه القنصلية في اربيل خير على البلدين، وسوف تأتي الشركات المصرية وسوف تعمل في العراق لتمتد الى باقي مناطق العراق".
من جهته رحب وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري بخطوة جمهورية مصر العربية في فتح قنصلية عامة لها في اربيل، مؤكدا ان هذا الوجود المصري في الاقليم دليل على تواصل الشعب المصري مع العراق وكردستان، واشار الى ان مصر سوف تفتح قنصلية اخرى لها في البصرة مع فتح ماكتب تجارية في بغداد.

وفي كلمة له باسم حكومة اقليم كردستان العراق قال كريم سنجاري وزير الداخلية في حكومة الإقليم ان الخطوة المصرية في فتح قنصلية لها في اربيل لها دلالات تاريخية، مؤكدا انها ستساهم في توطيد العلاقات بين الشعبين الكردي والعربي والمصري، واشار الى ان أربيل لا يساورها شك بان تلك الخطوة ستسهم بشكل مباشر وفعال في تعزيز التعاون وتبادل الخبرات في كافة المجالات.
واكد سنجاري على دعم حكومة الاقليم لرجال الاعمال والشركات المصرية للاستثمار في اقليم كردستان لإعادة البنية التحتية لكردستان العراق.

وكان وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط بدأ زيارة الى بغداد والتقى خلالها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بعدها زار اقليم كردستان العراق والتقى رئيس الاقليم مسعود البارزاني ثم توجه الى الى السليمانية للقاء الرئيس العراقي جلال الطالباني عقب انتهائه من مراسيم افتتاح القنصلية المصرية العامة في اربيل.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG