روابط للدخول

مسيحيون في السليمانية يناشدون الحكومة بحماية دور عبادتهم


قداس الميلاد في كنيسة مار يوسف بالسليمانية

قداس الميلاد في كنيسة مار يوسف بالسليمانية

وسط اجراءات أمنية مشددة أقيم في كنيسة مار يوسف في السليمانية قداس ميلاد السيد المسيح عليه السلام. وتضرع المشاركون في القداس الى الرب بالدعاء لكي ينعم على العراقيين بالسلام والطمأنينة وعلى العراق بالاستقرار.

المواطن هاول حزقيا احد المسيحيين النازحين من بغداد الى السليمانية قال لاذاعة العراق الحر "ان المسيحيين فقدوا الامل في العيش بسلام في هذا البلد" وناشد الحكومة العراقية "توفير الحماية للعتبات المسيحية المقدسة" مشيرا الى ان الاوضاع الامنية غير المستقرة التي تلت سقوط نظام صدام أجبرت الالوف من المسيحيين على ترك العراق.

أما خضر يعقوب فقد هنأ العراقيين جميعا بعيد الميلاد المجيد، موضحا في حديثه لاذاعة العراق الحر "ان ما يميز عيد الميلاد في كردستان هو حرية ممارسة الطقوس والشعائر الدينية، والامان الذي تتمع به هذه البقعة الجغرافية من العراق".

واشار القس ايمن عزيز من جانبه الى "ان المواطن العراقي يطلب الامن لكل العالم في الوقت يفتقده في بلاده". واضاف "اننا نفقد الامل ونشعر انه بعيد المنال عنا، لكننا نتمنى ان تمر أيام عيد الميلاد بسلام".

يذكر ان محافظة السليمانية استقبلت عقب مجزرة كنيسة "سيدة النجاة" في بغداد اكثر من مئة عائلة مسيحية، ويتخذ القسم الاكبر من هؤلاء من كنيسة مار يوسف في السليمانية مأوى لهم.

المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG