روابط للدخول

صحيفة هوال: تدخل تركي يؤخر حسم نزاعات الملكية في كركوك


كشفت صحيفة هوال الاسبوعية المستقلة في تقرير مفصل لها خلفيات عملية تهريب القوات التركية وثائق حكومية من كركوك والموصل بعد ان نشرت مصادر صحفية تركية قبل ايام ان القوات الخاصة التركية قامت عام 2003 باستنساخ اوراق وسندات الطابو في مدينتي الموصل وكركوك وان هذه المصادر اشارت الى ان السبب الرئيسي في اعتقال القوات الامريكية للجنود الاتراك في مدينة السليمانية عام 2003 هو قيامهم باستنساخ سندات وسجلات الطابو لمدينتي كركوك والموصل وارسالها الى تركيا.

وذكرت الصحيفة ان القوات الامريكية اوقفت في نيسان من نفس العام قافلة مساعدات تركية الى التركمان مدة يومين وتبين ان القافلة التي صودرت بعد ان تم الكشف عن وجود كميات كبيرة من الاسلحة مخبأة .

واضافت هوال ان وثائق سندات الطابو الخاصة بالاراضي والعقارات قد تم تهريبها الى تركيا عبر وسطاء عراقيين تربطهم صلات قوية مع الحكومة التركية وذلك عبر استنساخ عشرات الدعاوى الخاصة بنزاعات الملكية التي رفعها مواطنون استولي على اراضيهم واطفأت قانونيا.

واضافت مصادر الصحيفة ان تباطؤ حسم قضايا نزاعات الملكية في كركوك يرجع الى تدخل تركي لابطاء العملية من اجل الوصول الى اكبر كمية ممكنة من الوثائق لاستغلالها سياسيا واقتصاديا واستثماريا. ، وزادت الصحيفة ان المدعو (اصلان بيك) وهو ضابط كبير في المخابرات التركية اشرف على قضية تهريب الوثائق وارسال الاسلحة الى كركوك وقضاء طوز خورماتو عام 2003 وان هذا الضابط اختفى في اسطنبول في ظروف غامضة .


صحيفة هوال نقلت عن مسؤول في هيئة العدالة والمساءلة في محافظة تكريت ان الهيئة احالت 6 من مديري الاقسام والهيئات في مصفى بيجي الى التقاعد لشمولهم بفقرات قانون المساءلة والعدالة التي تحظر على عضو البعث بدرجة عضو فرقة تولي منصب مدير في اجهزة الدولة، واضاف المسؤول ان قائمة قد اعدت من قبل الهيئة تشمل شركة مصافي الشمال وفروعها لغرض الشروع باجراءات التنفيذ وان هذه القائمة تشمل 24 مديرا في الشركة.


ونقلت هوال عن مصادر وصفتها بالمطلعة في لجنة المصالحة الوطنية ان المفاوضات جارية الان مع بعض الفصائل العراقية المسلحة من قبل قيادات عراقية معروفة لاعادة الامن والاستقرار لبعض المناطق الساخنة المتبقية في الساحة العراقية.

وافادت مصادر الصحيفة ان الفصائل التي شاركت في المفاوضات عبر ممثليها في الداخل والخارج ابدت موافقتها لالقاء السلاح ودمج عناصرها في صفوف القوات الامنية وخاصة الجيش الذي استوعب في السابق اعداد كبيرة من عناصر الصحوات.


الى ذلك نقلت الصحيفة عن تيار المشروع العربي في كركوك انه اعرب عن استغرابه من اقتصار رفع قرارات الاجتثاث على ثلاث اشخاص من محافظة الانبار وعدم شمول المئات من العراقيين بهذا القرار وان الاشخاص الثلاثة الذين رفع عنهم الاجتثاث كانوا ضمن قائمة تضم المئات ولم تلتفت القوائم المنتخبة وخصوصا العراقية اليهم حيث وعدت جماهير واسعة في المحافظات التي شملها الاجتثاث بمشروع وطني كبير لالغائه لكن الالغاء شمل القيادات فقط.
XS
SM
MD
LG